جنان سلامة خورية كرياكو

«من آمن بي وإن مات فسيحيا»

القدس - الطيبة - رام الله - بمزيد من الحزن والأسى ينعى ابن الفقيدة جورج وكريماتُها نرڤانا وجوانا نبيل كرياكو، وأعمامه نيكولا وسبير ومنير وسامي وعمته رندة و أزواجهم وأولادهم، وأشقاء الفقيدة سلطان و هدرس وعوّاد وشقيقاتها مهى وبهى و زهى و أزواجهم و عائلاتهم وجميع آل كرياكو و خورية و أنسباؤهم وأقرباؤهم في الوطن و المهجر المأسوف على شبابها المرحومة

جنان سلامة خورية كرياكو«ام جورج»

أرملة المرحوم نبيل جورج كرياكو

التي انتقلت الى رحمته تعالى صباح امس الثلاثاء الموافق ٢١/٥/٢٠١٩ عن عمر يناهز 54 عاما قضته في طاعة الله ومتممةً واجباتها الدينية بعد صراعٍ مع المرض الذي لم يمهلها طويلاً وقد شيع جثمانها الطاهر في الساعة الرابعة من بعد ظهر امس من منزل شقيقها الكائن في الطيبة-رام الله الى كنيسة الروم الارثوذكس وثم الى مثواها الأخير. الراحة الابديه اعطها يا رب ونورك الدائم فليضيء لها.

تقبل التعازي يومي الأربعاء و الخميس في قاعة دير الروم الكاثوليك في الطيبة من الساعة الرابعة حتى التاسعة مساءً و سيقام في الساعة الحادية عشر من قبل ظهر يوم الجمعة ٢٤/٥/٢٠١٩ في كنيسة الروم الارثوذكس جّناز الثالث و التاسع والاربعين لراحة نفس الفقيدة .

الرّب أعطى و الرّب أخد فليكن اسم الرّب مباركاً