الدكتور مجلي يدعو الى مقاطعة مؤتمر البحرين

رام الله - "القدس" دوت كوم - دعا الدكتور عدنان مجلي رئيس الكونغرس الفلسطيني الاقتصادي العالمي الى مقاطعة مؤتمر البحرين الاقتصادي، معتبرا ذلك محاولة لتمرير "صفقة القرن" من البوابة الاقتصادية.

وقال مجلي: "إن لجوء الادارة الامريكية الى تقسيم صفقة القرن الى مرحلتين، اولى اقتصادية، من خلال عقد مؤتمر اقتصادي اقليمي في البحرين، وثانية سياسية، ما هو الا محاولة لخداع الفلسطينيين والعرب وتمرير السياسي من البوابة الاقتصادية".

وقال مجلي ان على جميع الفلسطينيين، اقتصاديين وغير اقتصاديين مقاطعة المؤتمر، ودعوة العرب الى مقاطعته معتبرا المشاركة في المؤتمر مشاركة في تمرير الصفقة.

وقال: "اذا كانت الادارة الامريكية جادة في طرح مبادرة سياسية متوازنة، فأن عليها التوجه مباشرة الى جوهر المشكلة وهو الاحتلال الاسرائيلي، والعمل على انهاء هذا الاحتلال من خلال اية صيغة مناسبة".

وأضاف: "لا يمكن ايجاد حل اقتصادي لمشكلة سياسية معقدة مثل مشكلة احتلال شعب ومصادرة ارضه وتشريد ابناءه واحلال شعب اخر مكانة".

وحث الدكتور مجلي الدول العربية على مقاطعة المؤتمر، وعلى مطالبة الادارة الأمريكية وبصورة جماعية، تقديم مبادرة سياسية واضحة المعالم، تقوم على انهاء الاحتلال، وليس العمل على تكريسه من خلال تقديم رشاوي اقتصادية لدول المنطقة على حساب الحقوق الوطنية لشعب انهكه الاحتلال والاستيطان والحصار ومصادرة الاراضي وهدم البيوت وتشريد العائلات والتمييز العنصري والحرمان من الوصول الى المقدسات والممتلكات.