الأمم المتحدة: الصراع باليمن أدى إلى تراجع التنمية 25 عاما للوراء

نيويورك - "القدس" دوت كوم - قال مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أخيم شتاينر، يوم الاثنين، إن الصراع المدمر في اليمن أدى إلى تراجع التنمية في البلاد 25 عاما إلى الوراء.

وأضاف شتاينر في حدث عقده مجلس العلاقات الخارجية بنيويورك: "بعد أربع سنوات من الحرب، تراجعت اليمن حرفيا إلى ما يقرب من ربع قرن للوراء فيما يتعلق بالتنمية ".

وأوضح أن 80% من إجمالي السكان البالغ عددهم 28 مليون نسمة يعتمدون على المساعدات، وأن 10 ملايين شخص تفصلهم حرفيا وجبة واحدة عن الموت جوعا.

وذكر شتاينر أن المجتمع الدولي انتظر طويلا إلى أن خلصت الأطراف المعنية بالنزاع إلى أن الحرب لا يمكن أن تحل من تلقاء نفسها كما لا يمكن كسبها.

ومع ذلك يبدي شتاينر تفاؤلا بالمستقبل، ويقول إن الانسحاب الأخير للحوثيين من ميناء الحديدة المهم استراتيجيا يعد "إنجازا ملموسا".

وقال إن فرق الأمم المتحدة سيطرت على الميناء وتقوم بإصلاح البنية التحتية، فيما يقوم أربعة آلاف شخص بإزالة الألغام من المياه المحيطة بالميناء.