معايعة تبحث مع نظيرها البريطاني تعزيز التعاون السياحي

بيت لحم – "القدس" دوت كوم- جورج زينة- استقبلت وزيرة السياحة والآثار السيدة رُلى معايعة في مقر الوزارة في بيت لحم، اليوم، نظيرها البريطاني مايكل إليس، يرافقه القنصل البريطاني العام لدى فلسطين فيليب هول.

وأكدت معايعة لنظيرها البريطاني تطلع وزارة السياحة والآثار إلى مزيدٍ من التعاون الثنائي بين الجانبين، والعمل على تعزيز التشبيك المباشر بين القطاع السياحي الفلسطيني ونظيره البريطاني لتعزيز زيارة السائح البريطاني إلى فلسطين ضمن برامج سياحية فلسطينية ومستخدماً المرافق السياحية الفلسطينية من فنادق ومطاعم ومحلات بيع التحف الشرقية ووسائل نقل وغيرها الكثير، ما يساهم في زيادة فرص العمل لدى القطاع السياحي الفلسطيني ورفع نسبة المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي.

وتحدثت معايعة عن آخر المستجدات على صعيد قطاعي السياحة والتراث الثقافي، بالأخص في مجال الخطط الترويجية والتسويقية التي تنتهجها الوزارة في الأسواق والمحافل السياحية العالمية، لتكثيف أعداد السياح القادمين إلى فلسطين، من خلال تكثيف المشاركة في أهم المعارض السياحية العالمية وفتح أسواق سياحية جديدة واستهداف فئات عمرية جديدة لتزور فلسطين، علاوة على انتهاج مجموعة من الأنماط السياحية الجديدة التي عملت وستعمل على رفد القطاع السياحي الفلسطيني بوفود جديدة لم تكن تزور فلسطين في الماضي، ما أحدث وسيحدث نقلات نوعية في أعداد السياح القادمين إلى فلسطين وفي نسبة الإشغال الفندقي لدى الفنادق الفلسطينية.

بدوره، شكر مايكل الوزيرة معايعة على تعاونها وعملها المشترك في سبيل تطوير العلاقات الثنائية بين الجانبين، مؤكداً إعجابه بأسلوب العمل الذي تتبعه وزارة السياحة والآثار في الترويج لفلسطين.

كما اصطحبت الوزيرة معايعة الوفد في زيارةٍ إلى كنيسة المهد للاطلاع على ما تحويه الكنيسة من مقتنيات وما ترمز إليه، إضافةً إلى ستماعهم إلى شرحٍ كاملٍ عن تاريخ الكنيسة ومقتنياتها.