"فتح" في نابلس تكرم الدكتور صبري صيدم

نابلس- "القدس" دوت كوم- عماد سعاده- نظمت حركة "فتح" في محافظة نابلس حفل تكريم لعضو اللجنة المركزية للحركة وزير التربية والتعليم العالي السابق الدكتور صبري صيدم، تقديرا لجهوده ودوره في خدمة وتطوير قطاع التربية والتعليم العالي في فلسطين خلال توليه مهام الوزارة.

واقيم الحفل في قاعة الشهيدة لينا النابلسي في المحافظة برعاية المحافظ اللواء ابراهيم رمضان، وحضورالدكتور صيدم، وأمين سر "فتح" في نابلس جهاد رمضان، ورئيس البلدية المهندس عدلي يعيش، ورئيس غرفة التجارة والصناعة نابلس عمر هاشم، وعضو المجلس الثوري تيسير نصر الله، وممثلي عدد من مؤسسات وفعاليات المحافظة.

واثنى المحافظ رمضان على جهود صيدم التي كان لها أثر ملموس على العملية التعليمية الفلسطينية حين قادها لعدة سنوات.

وعبر رمضان عن تقديره للجهود التي بذلها الدكتور صيدم لتطوير قطاع التعليم في فلسطين، مثمنا دوره في تكريس وتجسيد المفهوم الوطني، خلال توليه الوزارة، من خلال إطلاق أسماء الشهداء على المدارس، وبناء مدارس الصمود والتحدي في المناطق المهددة بالمصادرة، وعمل بروح الفريق الواحد، من منطلق ان وزارة التربية والتعليم هي وزارة الدفاع الأولى الفلسطينية.

والقيت عدة كلمات للبلدية وغرفة التجارة، ومديرية التربية والتعليم، اشاد المتحدثون فيها بدور الدكتور صيدم وانجازاته.

من جانبه، عبر صيدم عن شكره للقائمين على حفل التكريم، وهذا يدل على الأصالة وصدق الانتماء، وأضاف "لقد تعاملنا بحرفية ومهنية عاليتين، واختلفنا مع البعض بأمور من اجل مصلحة العمل، ومن اجل تطوير التعليم في فلسطين وتخريج أجيال يقع على عاتقها بناء الدولة المستقلة.

وأكد على ضرورة مواصلة الخطوات وبذل المزيد من الجهود لرفعة التعليم وإحداث نقلة نوعية على هذا الصعيد، مشيرا إلى ضرورة تكاتف الجهود لمواصلة خدمة القطاع التعليمي.

وفي نهاية الحفل قدمت مؤسسات وفعاليات محافظة نابلس دروعا تقديرية للدكتور صيدم تقديرا لجهوده.