وزير الطاقة السعودي: لا إصابات أو تسرب نفطي في الاعتداء على ناقلتين سعوديتين في المياه الإماراتية

جدة - "القدس" دوت كوم - اعلن وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي المهندس خالد الفالح يوم الاثنين أنه لم ينجم أي إصابات أو تسرب نفطي نتيجة الهجوم التخريبي على ناقلتين سعوديتين بالمياة الإماراتية.

وأوردت وكالة الأنباء السعودية أن الفالح شجب حادث الاعتداء على ناقلتين سعوديتين وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي في المياه الاقتصادية لدولة الإمارات، بالقرب من إمارة الفجيرة.

وأوضح الفالح أن إحدى السفينيتن تعرضت للاعتداء في طريقها للتحميل بالنفط السعودي من ميناء رأس تنورة، ومن ثم الاتجاه إلى الولايات المتحدة.

وأشار إلى أن هذا الاعتداء يستهدف تهديد حرية الملاحة البحرية وأمن الإمدادات النفطية للمستهلكين في أنحاء العالم كافة.

وأكد على المسؤولية المشتركة للمجتمع الدولي في الحفاظ على سلامة الملاحة البحرية وأمن الناقلات النفطية تحسبا للآثار التي تترتب على أسواق الطاقة وخطورة ذلك على الاقتصاد العالمي.

كانت وزارة الخارجية الإماراتية، قد ذكرت في وقت سابق من يوم الأحد، أن أربع سفن شحن تجارية مدنية من عدة جنسيات تعرضت صباح أمس الأحد لعمليات تخريبية بالقرب من المياه الإقليمية للدولة، باتجاه الساحل الشرقي بالقرب من إمارة الفجيرة وبالقرب من المياه الإقليمية وفي المياه الاقتصادية لدولة الامارات.