جوايدو يسعى للتواصل مع الجيش الأمريكي

كاراكاس- "القدس" دوت كوم- يسعى زعيم المعارضة الفنزويلي خوان جوايدو الذي أعلن نفسه رئيساً للبلاد منذ عدة أشهر إلى التواصل مع الجيش الأمريكي.

وقال جوايدو خلال مسيرة نظمت السبت في كاراكاس إنه طلب من مبعوثه إلى واشنطن أن يتواصل مع القيادة الجنوبية للجيش الأمريكي المختصة بأمريكا الجنوبية.

أضاف جوايدو أنه ما يزال يسعى أيضا إلى التحاور مع القوات المسلحة الفنزويلية.

يشير جوايدو دائما إلى أنه يدرس استدعاء تدخل عسكري في فنزويلا تحت ظروف معينة.

ووفقا للدستور يمكن للبرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة السماح بتدخل قوات أجنبية في فنزويلا.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أكد مجدداً أن "جميع البدائل مطروحة على الطاولة" فيما يختص بمشكلة فنزويلا، إلا أنه لم يعط مؤشرات محددة على تدخل عسكري أمريكي في الدولة الأمريكية الجنوبية.

من جانبه، أبدى قائد القيادة الجنوبية الامريكية الأدميرال جريج فالر، مؤخراً، استعداده لإجراء مباحثات مع الجانب الفنزويلي، حيث قال في تغريدة على موقع تويتر "إذا دعاني خوان جوايدو والحكومة الشرعية في فنزويلا فأنا أرحب بمناقشة كيفية حماية الضباط الفنزويليين الذين سيتخذون القرار الصحيح وفقا للدستور الفنزويلي"، مؤكدا بالقول: "نحن جاهزون".