شريحة خبز باللبنة قدمت إفطارا لمعتقلي "عتصيون"

جنين- "القدس "دوت كوم- علي سمودي- قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن ادارة سجون الاحتلال عمدت في اليوم الاول من رمضان الى تأخير تقديم وجبة الافطار لهم حتى الساعة الحادية عشرة ليلا واقتصرت (الوجبة)، على شريحة خبز باللبنة.

واشارت، الى أن الأسرى في مركز توقيف "عصيون" يحتجزون في ظروف واوضاعا مأساوية، وانهم يعانون منذ أيام من فيضان المياة العادمة داخل الحمامات وانتشار الروائح الكريهة، حيث تجبر إدارة المعتقل الأسرى على تنظيفها خلال أيام الصيام، كنوع من العقاب والتنكيل بهم، دون العمل على إصلاحها وصيانتها.

وبينت الهيئة، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية ممثلة بإدارة سجونها في مختلف المعتقلات ومراكز التوقيف والتحقيق، لا تراعي خصوصية وحرمة شهر رمضان المبارك وتتعمد التنغيص عليهم عبر مثل هذه الاجراءات.