الإفراج عن 3 جنود إسرائيليين اعتدوا على مواطنين من رام الله

رام الله- "القدس" دوت كوم- أفرجت النيابة العسكرية الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، عن ثلاثة جنود إسرائيليين اعتقلوا في منتصف شهر يناير/ كانون الثاني الماضي بتهمة الاعتداء بشكل عنيف على مواطن فلسطيني ونجله بعد اعتقالهما قرب رام الله خلال عملية ملاحقة الشاب عاصم البرغوثي.

وبحسب موقع واللا، فإنه تم الإفراج عن الجنود الثلاثة قبل انتهاء محكوميتهم التي وصلت إلى 6 أشهر. حيث حكم عليهم في منتصف مارس/ آذار الماضي بالسجن 6 أشهر مع خفض رتبتهم ضمن صفقة قضائية عقب اعترافهم بالاتهامات الموجهة إليهم.

وكانت المحكمة العسكرية أدانت الجنود الثلاثة بالاعتداء على المعتقلين في ظروف خطيرة والتسبب لهما بإصابات إحداها خطيرة.

وينتمي الجنود الثلاثة للكتيبة المتدينة "نيتسح يهودا"، واتهموا بالاعتداء على مواطنين من قرية أبو شخيدم في الثامن من يناير/ كانون الثاني الماضي خلال اعتقالهما.