رئيس بلدية اسطنبول يعتبر قرار إبطال انتخابه "خيانة"

اسطنبول - "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) - وصف رئيس بلدية اسطنبول أكرم إمام أوغلو بـ"الخيانة" القرار الذي أصدرته اللجنة العليا للانتخابات الاثنين، وقضت فيه بإبطال فوزه في الانتخابات التي جرت قبل خمسة أسابيع بعد قبولها طعنًا تقدّم به منافسه مرشّح حزب العدالة والتنمية الحاكم.

وقال إمام أوغلو إنّ "أولئك الذين يتّخذون قرارات في هذا البلد ربّما وقعوا (...) في الخيانة. ولكنّنا لن نستسلم أبدًا، احتفظوا بالأمل".

وكانت اللجنة العليا للانتخابات أمرت الاثنين بإبطال فوز مرشّح المعارضة برئاسة بلدية أكبر مدينة في تركيا وإعادة إجراء الانتخابات، مستجيبةً بذلك لطلب حزب الرئيس رجب طيب إردوغان الذي طعن بفوز مرشح المعارضة في الانتخابات التي جرت في 31 آذار/مارس.