"مهمة جديدة" للطائرات بدون طيار .. والهدف راحة الإنسان

رام لله-"القدس"دوت كوم- لم تعد مهمة الطائرات بدون طيار "الدرون" مقتصرة على التصوير أو العمليات العسكرية، بل أصبحت على وشك دخول ميدان نقل الركاب.

وذكرت صحيفة "الصن" البريطانية، الجمعة، بأن النموذج المبدئي للطائرة "زوري" بدأ يحلق إلى مسافة تصل إلى 700 كيلومتر.

ويقول موقع الطائرة قيد التصنيع إنها أفضل وسيلة للتنقل بين الجزر، خاصة أنها لا تحتاج إلى مدارج مثل الطائرات التقليدية ذات الأجنحة الثابتة.

وبحسب "الصن"، فإن مصممي "الدرون" المرتقبة يطورون نظاما جديدا للطائرة، بحيث يمكن أن تحلق في المساء عبر طيار آلي.

وكانت شركة "بوينغ" الأميركية قد اقترحت في السابق إنتاج طائرة من دون طيار لغاية نقل الركاب.

وذكرت وكالة السفر الشهيرة في التشيك "kiwi" أنها بدأت الاستثمار في "زوري"، وهي طائرة بلا طيار يمكنها نقل 4 ركاب.

وأشارت إلى أن الطائرة المرتقبة ستقلع وتهبط بآلية عمودية، على غرار الكثير من الطائرات من دون طيار.

وسيكون بمقدورها السفر على طريق مبرمج مسبقا يصل طوله إلى 700 كيلومتر.