الرئيس المصري يعرب عن تطلعه لاستمرار التعاون المثمر بين مصر والبنك الدولي

القاهرة - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس السبت رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس وأكد التطلع لاستمرار التعاون المثمر بين مصر والبنك الدولي في إطار دعم الجهود التنموية للدولة، وكذلك الأهمية التي توليها مصر لتطوير علاقاتها مع مجموعة البنك الدولي بوجه عام باعتباره أحد أهم شركاء مصر في التنمية.

كما أعرب السيسي عن تطلعه لاتساع التعاون بين الجانبين ليشمل العديد من المشروعات في مختلف المجالات والقطاعات التنموية، مشددا على نهج الدولة في حسن الإدارة والاستغلال الأمثل لما يتم توفيره من موارد مالية لصالح عملية التنمية في مصر.

وكان ذلك بحضور وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي سحر نصر ووزير المالية محمد معيط ورئيس المخابرات العامة عباس كامل.

وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس وجه التهنئة إلى مالباس بمناسبة توليه رئاسة البنك الدولي، معربا عن التقدير لاختياره زيارة مصر ضمن أولى جولاته الخارجية بعد توليه منصبه.

وأضاف المتحدث الرسمي، أن رئيس البنك الدولي أعرب من ناحيته عن سعادته بزيارة مصر مؤكداً أهمية دور مصر المحوري في إفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط، ونجاحها في تخطي التحديات المختلفة التي واجهت الدولة خلال السنوات الماضية بإرادة سياسية صلبة وتكاتف شعبي لافت، بما في ذلك تنفيذ برنامج شامل للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي أسفر عن تحقيق نتائج إيجابية على صعيد رفع معدلات النمو وخفض عجز الموازنة وكذلك خفض معدلات البطالة والحد من التضخم.

كما أكد رئيس البنك الدولي الحرص على الاستمرار في تنفيذ برامج التعاون مع مصر وتطويرها، بما يساهم في دعم جهودها للتنمية، فضلاً عن دعم مشروعات التنمية في قارة إفريقيا في ظل رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي.