المكسيكيون يحيون الذكرى السنوية لوفاة "قديس تجار المخدرات"

كولياكان - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- أحيا مئات المكسيكيين يوم الجمعة الذكرى الـ110 لوفاة خيسوس مالفيردي، الذي يعرف بـقديس تجار المخدرات في مدينة كولياكان، شمال غرب المكسيك.

ويعتقد أن قاطع الطريق الذي عاش في بداية القرن العشرين، ويعرف باسم روبن هود المكسيك، قد تم إعدامه في 3 أيار/مايو 1909 .

وتشير الاسطورة إلى أن مالفيردي، واسمه الحقيقي خيسوس خواريز ماذو كان يسرق من الأغنياء على الطرق الريفية ويعطى ما يحصل عليه إلى الفقراء.

يذكر أن الكنيسة الكاثوليكية لا تعترف بمالفيريدي كقديس، إلا أن الناس يحتفظون بتمثال نصفي له في كنيسة صغيرة في كولياكان .

وحمل أتباعه تمثاله النصفي في موكب تم خلاله عزف الموسيقى وسكب الويسكي على رأس التمثال للتبرك به.