فصائل المقاومة تدعو للرد على جرائم الاحتلال بغزة

غزة-"القدس"دوت كوم- دعت قيادة غرفة العمليات المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية، مساء الجمعة، جميع الحالات العسكرية لرفع الجهوزية والاستعداد للرد على جرائم الاحتلال.

جاء ذلك في بيان مقتضب بعد استشهاد 3 مواطنين في عدوان إسرائيلي على قطاع غزة.

"حماس" و"الجهاد" تحملان الاحتلال المسؤولية

من جانبهما، حمّلت حركتا حماس والجهاد الإسلامي، اليوم الجمعة، الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن العدوان ضد قطاع غزة، واستهداف المتظاهرين العزل على طول الحدود.

وقال فوزي برهوم، الناطق باسم حركة حماس، إن ارتكاب الاحتلال الإسرائيلي جريمة جديدة بحق المتظاهرين السلميين في جمعة "الجولان عربية سورية" واستهداف عدد منهم بالرصاص الحي في الرأس والصدر تجرؤ على الدم الفلسطيني.

وأضاف برهوم في تصريح صحافي: إن استهداف الاحتلال للمتظاهرين جريمة إضافية تضاف إلى سجله الأسود بحق شعبنا الفلسطيني، وأهلنا في غزة المحاصرين. كما قال.

من جانبها، قالت حركة الجهاد الإسلامي إن جيش الاحتلال يواصل عدوانه بحق المتظاهرين وقصف مواقع المقاومة، مُوقعاً الشهداء والجرحى، محملةً الاحتلال المسؤولية كاملةً عن هذا العدوان والتصعيد الخطير.

وأكدت "تصميم شعبنا على استمرار نضاله من أجل استعادة حقوقه وحماية أرضه وكسر الحصار الظالم"، مشددةً على أن "شعبنا يستند إلى حقه المشروع في الدفاع عن نفسه"، كما جاء في نص البيان.

وأضافت "إن المقاومة ملتزمة بهذا الحق طالما لم يتوقف العدوان وينتهي الحصار".