السالزيان الصناعية تحتفل بتخريج الفوج الـ 53 من طلبتها

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- جورج زينه- احتفلت مدرسة ثانوية السالزيان الصناعية في بيت لحم، بتخريج الفوج الثالث والخمسين من طلبة الشهادة الثانوية العامة (الانجاز) من أبناء دون بوسكو ( فوج الشهيد ساجد مزهر)، وذلك تحت رعاية وبحضور قس الاب ايمانوئيل فيزولي، نائب المفتش الاقليمي للسالزيان في الشرق الاوسط، والاب بشير سكر رئيس دير السالزيان، ومحمد طقاطقة ممثل التربية والتعليم، والاب دانيال بسالي مدير المدرسة، ونائبة المدير هديل قريطم، وأسرة السالزيان والآباء الكهنة والراهبات واسرة الشهيد الخريج ساجد مزهر، ورؤساء وممثلي ومدراء العديد من المؤسسات الوطنية والتربوية والاجتماعية والهيئة التدريسية وذوي الخريجين وحشد من المدعوين.

وقدمت المعلمة سلوى ابو حشيش في كلمة لها، نبذة عن سيرة القديس دون بوسكو ورسالة آباء السالزيان.

وقال مدير المدرسة الاب دانيال " يقولون ان من فتح مدرسة يغلق سجنا، ولكن ماذا لو أصبحت المدرسة كما السجن؟ هل سألنا أنفسنا لماذا لم يعد الطلاب يتحملون الحصص المدرسية وينتظرون بفارغ الصبر وقت الانصراف وانتهاء اليوم الدراسي؟"مشيرا الى أسئلة كثيرة "تحتم على المسؤولين تحليل الأسباب التي جعلت مكانة المدرسة كمؤسسة تربوية تعليمية تتراجع.

واشار الى ان بعض اسباب ذلك تعود الى النظر للطالب وكأنه وعاء نلقي فيه بالمعلومات وننتظر منه ان يكتبها في الامتحان، وعدم النظر الى الطالب نظرة شاملة كانسان له مشاعر واحاسيس، وعدم الاهتمام بالمعلم من كافة النواحي وخاصة الاقتصادية والنفسية والروحية

واضاف "الحل واضح، تخفيف عدد الحصص وإعداد معلمين مربين وليس معلمين مدرسين، وتوفير الترفيه والنشاطات التي تشبع كل نواحي شخصية الطالب" وقال في اشارة للشهيد ساجد "كلمة حق لابد ان اقولها في ساجد، هناك أناس يموتون لكي يحيا الاخرون، وساجد طبق هذا الشي بحياته وباستشهاده".

وعبر الطالب الياس مطر في كلمة له باسم الطلبة الخريجين عن شكره وزملائه وتقديرهم لاسرة السالزيان وللهيئة التدريسية مؤكدا انهم سيكونوا عند حسن ظن الجميع.

وتخلل الاحتفال الذي ادارت عرافته المعلمة سلوى ابو حشيش، نشيد المدرسة، ورثاء للشهيد ساجد قدمه شاكر عودة، وحسام قراقع، كما واشتمل على فقرة دبكة قدمها طلاب الصف الحادي عشر.

وجرى خلال الحفل تقديم دروع لاسرتي الشهيدين ساجد مزهر واركان مزهر.

وفي ختام الاحتفال قام الاب ايما نوئيل، والاب دانيال، والاستاذ محمد طقاطقة بتوزيع الشهادات على الخريجين وهم:

طلاب قسم الكهرباء 

بشار سليمان زعل سليمان، حسن مدحت حسن البطحه، حكم عمر عيسى حجاجلة، خليل اياد محمود ابو سرور، رائد محمد موسى غنيم، الشهيد ساجد عبد الحكيم حلمي مزهر، شرف الدين علي محمد عابدة، عبد الفتاح يوسف محمود غنيم، عدي خضر عبد الله الشلش، علي احمد علي عدوي، فراس نصري خلف الزير، ماركوس ايهاب سمعان ابو عيطة، محمد جمال اسماعيل شوابكة، محمد خليل محمد الغروز ، محمد داود عبد الله رباح ، محمد صلاح محمود البتيري، محمد عنتر جودة مسالمة مصطفى سامي اسماعيل قنيص، مصعب حسن داود الشاعر، هشام عادل نمر حرفوش، وعد معمر حامد ابو عيشة يزيد امين محمد عودة

طلاب قسم الميكاترونيكس سيارات

اسماعيل سامي اسماعيل قنيص، امير انور سميح مصطفى ، تيمور حسن اسماعيل صالح، حارث رجا محمد سعيد، حسام عدنان حسين قراقع ، زهير نعمان زهير الحرباوي ، شاكر احسان شاكر عودة ، طارق محمود محمد ذويب ، عبد الرحمن عطا خضر الاعرج ، فادي باسم أسعد خير ، محمد احمد حامد زعاقيق ، محمد خالد فاروق ابو عكر ، يوسف نضال عمران القواسمة.

طلاب قسم الكترونيات صناعية

الياس رائد الياس مطر، خالد محمد اسماعيل دار عيسى ، عمر حازم محمد حمود، عمرو نضال محمد الدويك ، فراس محمود عبد الرحيم صلاح ، محمد سعيد محمد دعدعوع ، يزن محمد موسى النباهين.

طلاب قسم الخراطة

اسحق نادر اسحق دويك ، الياس خليل الياس عايش ، خليل الرحمن محمد خليل ابو حور، غسان منذر عمر الوعره ،محمد خالد عثمان الخطيب ، محمد طاهر يوسف صالحة، محمود نضال محمد عابدين، يحيى احمد عبد الرحيم العملة.