الشاب الجريح قرب يعبد: أسير سابق وكان يستعد للزفاف

جنين - "القدس" دوت كوم - علي سمودي - اعتقل جنود الاحتلال ظهر اليوم الاثنين، الأسير السابق مرعي حسين قبها من سكان مدينة جنين، بعد إصابته بالرصاص قرب بلدة يعبد.

وأوضح حسين قبها والد الشاب مرعي في حديثه لـ "القدس" أنّه تلقى اتصالًا هاتفيًا من عدة جهات تفيد بأن الاحتلال اعتقل ابنه بعد إصابته بذريعة قيامه بإطلاق النار قرب بلدة يعبد. مشيرًا إلى أنّ ابنه كان في طريقه لزيارة خطيبته في قرية طورة الواقعة خلف حاجز "مابو دوتان" الإسرائيلي، كما أنه كان يستعدّ لحفل زفافه المقرر في شهر تموز/ يوليو المقبل.

ووفقًا لعائلته فإن الشاب مرعي الذي قضى 15 سنة في سجون الاحتلال، ووخرج منها مؤخدًا كان يستعدّ لإنجاز ترتيبات حفل زفافه. مشيرةً إلى أنه يعاني من مشاكل في البصر ولا يمكنه الرؤية بشكل طبيعي، الأمر الذي ينفي مزاعم الاحتلال حول قيامه بإطلاق النار.