انتحار متهم بالتجسس لصالح الإمارات في سجن بتركيا

أنقرة - "القدس" دوت كوم - صرّح مصدر قضائي لوكالة فرانس برس أن رجلًا مسجونًا في تركيا بشبهة التجسس لمصلحة الإمارات، انتحر في السجن، مؤكدًا بذلك معلومات نشرتها وسائل إعلام تركية.

وأوردت وكالة "الأناضول" التركية للأنباء أن أحد الموقوفين في سجن سيليفري بإسطنبول، أقدم على الانتحار شنقًا.

ويشتبه المحققون الأتراك بأن الرجل الذي أوقف في اسطنبول مع شخص آخر قبل عشرة أيام كان يقوم "بتجسس سياسي وعسكري".

وتحقق السلطات التركية في علاقة محتملة بين الرجلين ومقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في اسطنبول في تشرين الأول/اكتوبر الماضي.