"Intel" تطلق مجموعة من معالجات الجيل التاسع المتطورة

رام الله-"القدس"دوت كوم- كشفت شركة "Intel" مؤخرا عن مجموعة جديدة من معالجات الجيل التاسع، طورتها للحواسب المكتبية والمحمولة.

وتبعا للخبراء في "Intel"، فإن هذه المعالجات طورت لتناسب الحواسب التي تتطلب أداء سريعا مع البيانات، كالحواسب المخصصة لمحبي ألعاب الفيديو، وتلك التي يعمل عليها المصممون، وبفضل التقنيات الجديدة التي أدخلت عليها، ستكون أسرع بنحو 33% من المعالجات التي ظهرت في العامين الأخيرين.

ومن أبرز المعالجات التي استعرضتها الشركة، معالج "Intel Core i9-9900HK" ثماني النوى، والذي يعمل بتردد يصل إلى 5 غيغاهيرتز، عند تنشيطه بميزة "Turbo Boost"، ليعطي أداء لم تشهده معالجات الحواسب من قبل.

ومن المفترض أن يصبح هذا المعالج من أكثر المعالجات استخداما في حواسب الألعاب، لأنه قادر على التعامل مع الصور والفيديوهات عالية الدقة بسرعة كبيرة جدا.

كما كشفت "Intel" عن تطوير معالج "Core i7" جديد سداسي النوى، بتردد يصل إلى 4.6 غيغاهيرتز، ومعالج "Core i5" رباعي النوى، بتردد يصل إلى 4.3 غيغاهيرتز.

وجميع هذه المعالجات تدعم رقاقات ذاكرة الوصول العشوائي "DDR4"، والعمل مع تقنيات "Optane Memory H10"، لتوفير سرعة كبيرة جدا في التعامل مع البيانات.