البطريرك ثيوفيلوس الثالث يستقبل اللجنة الرئاسية لشؤون الكنائس

القدس - "القدس" دوت كوم - استقبل غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس وسائر اعمال فلسطين والأردن، في مقر بطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية، رئيس اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس الوزير رمزي خوري يرافقه السفير عيسى قسيسيه والسيد نبيل مشحور.

ونقل خوري تحيات الرئيس محمود عباس وتهانيه إلى غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث بحلول عيد القيامة المجيد، كما أطلع رئيس وأعضاء اللجنة غبطة البطريرك على آخر فعاليات ونشاطات اللجنة ومنها النشاطات المتعلقة بمناصرة الكنائس في مقاومتها لمحاولات المساس بحقوقها وحقوق أبنائها، والزيارات الدولية التي قام بها أعضاء اللجنة وكان اخرها الى سوريا ولبنان حيث التقوا بطاركة ورؤساء الكنائس هناك في هذا الإطار.

ومن جانبه أكد البطريرك ثيوفيلوس الثالث على موقف بطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية الثابت من رفض أي محاولات للمساس بحقوق الكنائس وأبنائها، كما شدد على موقف البطريركية الرافض لمحاولات المساس بالوصاية الهاشمية على المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس، مثمناً دور الأردني والسلطة الفلسطينية في دعم الحقوق المسيحية.

وعبّر البطريرك عن استمرار عملية توفير الأراضي بهدف بناء المساكن ببيت لحم وبيت جالا وبيت ساحور في إطار جهود بطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية لتعزيز صمود المسيحيين في الأراضي المُقدسة.