جمعية الشبان المسيحية تدشن مسبحين في فرعها برام الله

القدس"القدس"دوت كوم -دشنت جمعية الشبان المسيحية، في مركزها الرياضي المجتمعي الأربعاء، في مدينة رام الله، مسبحين، الأول نصف اولمبي، والأخر عبارة عن حوض سباحة خاص بالأطفال، وذلك برعاية وحضور د. ليلى غنام، محافظ رام الله والبيرة، والمهندس موسى حديد رئيس بلدية رام الله، وسيمون كوبا، رئيس مجلس إدارة الجمعية، وبحضور السكرتير العام لجمعية الشبان المسيحية- القدس بيتر ناصر ، والسفير الفلسطيني عيسى قسيسية، وفواز زلوم رئيس اتحاد السباحة، ود. نزيه نعيرات ممثلا عن اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية، وأمين السر رائد ميلاد، والعقيد بسام جبر، والسكرتير العام السابق المربي اندريه بطارسة، ومدير الدائرة الرياضية للجمعية بالقدس يوسف فتيحة، و د. عيسى قسيس رئيس اللجنة الاستشارية لمركز رام الله المجتمعي، والقائم بأعمال المركز في رام الله رانية ابو حشيش التي أدارت الحفل وتولت عرافته بجدارة.

رحب رئيس مجلس إدارة جمعية الشبان المسيحية – المهندس سيمون كوبا بالحضور، كما تقدم بالشكر من السكرتير العام السابق أندريه بطارسة لعمله الدؤوب من أجل إفتتاح مركز رام الله وبرك السباحة. ومن ثم وجه حديثه للمهندس موسى حديد رئيس بلدية رام الله، وذكَرهُ بكلمته قبل عام ونصف أن جمعية الشبان المسيحية بدون برك سباحة هي منقوصة، وعليه دعا المهندس موسى للإنضمام لبرامج الرياضة والسباحة في الجمعية. ودعا المهندس سيمون كوبا عيسى قسيس، رئيس اللجنة الإستشارية لمركز رام الله لإلقاء كلمة الجمعية

ونقلت د. ليلى غنام، تحيات الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وأعربت عن سعادتها بافتتاح الصرح الرياضي الجديد، وعبرت عن املها بأن يخدم قطاع الشباب الفلسطيني، واستذكرت، بفخر واعتزاز وزهو، مبادرة الزعيم الراحل، الشهيد ياسر عرفات، الذي تبرع بالأرض لجمعية الشبان المسيحية، من اجل دعم انشطة الجمعية في خدمة أبناء الشعب الفلسطيني.

وأكد كوبا، أن افتتاح المقر، جاء نتيجة عمل دؤوب من أعضاء الجمعية، لتشييد مقر مجتمعي رياضي وشبابي، يهدف إلى صقل المواهب الشابة، وإيجاد مكان للترويح عن أنفسهم، من خلال الرياضة، باعتبارها عنصر استقطاب مؤثر ويحظى بالتفاعل.

ولفت إلى أن مجلس الإدارة سيواصل العمل على تنفيذ البرامج المجتمعية، مشيرا الى المقر سوف يخدم هذه الأهداف، التي تعنى ببناء جيل واعٍ ومثقف وسليم جسميا.

وهنأ المهندس موسى حديد، رئيس بلدية رام الله إدارة الجمعية على انجاز المشروع، ودعا الى استقطاب العنصر الشبابي، مؤكداً على دعم البلدية الدائم لكافة المبادرات الهادفة الى خدمة المدينة وأبنائها من الشعب الفلسطيني.

وقدم اتحاد السباحة درعا تكريمياً للمركز الذي أولى أهمية كبرى لرياضة السباحة، وقام بتجهيز مسبح نصف أولمبي، سوف يسهم في خدمة اللعبة على مستوى محافظة رام الله والبيرة. ويضم المركز العديد من المرافق وفي مقدمتها: صالة رياضية مجهزة بأفضل الآلات المتطورة من اجل خدمة المشتركين، ومسبح نصف أولمبي، وملعب "اسكواش"، فضلا عن ملاعب خارجية.

وتجدر الاشارة الى ان الحضور تابعوا سباقات وتدريبات السباحة في المسبحين الجديدين خلال حفل الافتتاح، حيث شارك السباحون المهرة التابعين للجمعية تدريبات سباحة أعتيادية خلال الافتتاح وذلك بأشراف رئيس الاتحاد فواز زلوم ومشرف رياضة السباحة بمركز رام الله رائد ميلاد،كما شاركت السباحة الاولمبية الفلسطينية ميري الاطرش كضيفة شرف في عرض لفنون السباحة بالمسبح الجديد على هامش حفل الافتتاح.