مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة يدين الاعدامات "الصادمة" في السعودية

جنيف- "القدس" دوت كوم- دانت رئيسة مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الاعدامات التي نفذتها السعودية الثلاثاء، مرجحة عدم حصول المحكوم عليهم على محاكمات بضمانات منصفة.

ونفذت السلطات السعودية الثلاثاء حكما بالإعدام بحق 37 سعوديا في خمس مناطق مختلفة بعد إدانتهم بتهم متعلقة بـ"الإرهاب"، بحسب وكالة الانباء السعودية.

وقالت المفوضة العليا لحقوق الإنسان ميشيل باشليه في بيان "أدين بشدة هذه الاعدامات الجماعية الصادمة التي جرت في ست مدن سعودية أمس، رغم المخاوف الشديدة التي أثيرت بشأن هذه القضايا".

وجدد مكتب المفوضة قلقه بشأن "عدم اتباع الاجراءات المناسبة وغياب الضمانات المنصفة في المحاكمات، والمزاعم بأنه تم الحصول على الاعترافات عن طريق التعذيب".

وأضافت باشليه "من المقيت جداً أن ثلاثة على الأقل من الذين أعدموا كانوا قاصرين وقت صدور الحكم بحقهم".

وأعدمت السلطات السعودية مئة شخص على الأقل في مختلف القضايا منذ بداية السنة الحالية، بحسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس استنادا إلى بيانات رسمية نشرتها وكالة الأنباء الرسمية.

وحضت باشليه المملكة الغنية بالنفط على "بدء مراجعة فورية لقوانينها لمكافحة الإرهاب، وتعديل القانون ليحظر صراحة الحكم بالاعدام على القاصرين".