تعليم الصغار احترام الكلاب الأليفة ضروري!

برلين - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- ينجذب أغلب الأطفال الصغار للكلاب ومن المعروف أن الطفل سوف يحاول أن يظهر عاطفته للحيوان الأليف بطريقة قد توتر الكلب أو تضايقه.

وبالتالي من المهم أن يتعلم الأطفال في مرحلة عمرية مبكرة أن يلاحظوا علامات إنزعاج الكلب الأليف وأن يحترموه.

وإحدى أولى القواعد التي يجب أن يتعلمها الطفل بالطبع هي عدم إزعاج الكلب المنزلي خلال تناول الطعام. وعلاوة على ذلك، يجب ألا يتم السماح للأطفال الصغار فعل الأشياء التي تزعج الحيوان.

ويجب على أصحاب الكلاب ألا يمنعوا الكلب من الزمجرة، نظرا لأن هذه هي الطريقة التي يظهر بها الكلب حدوده. وبدلا من ذلك يجب أن يوفروا مساحة آمنة للحيوان حيث يمكنه الانزواء إليها عندما يريد أن يكون بمفرده.

وقفص الكلب يكون رائعا لهذا الغرض. ويجب تعليم الأطفال بوضوح أنه عندما يكون الكلب في قفصه، يجب تركه بمفرده، سواء كان الباب المؤدي لغرفة القفص مفتوحا أو مغلقا.

ويجب على الكلاب أن تتعلم أيضا أن تترك الأطفال بمفردها. ومن الجيد أن يعلم أصحاب الكلاب الحيوان الأليف أمرا يعود بموجبه إلى مساحته الخاصة، بحسب الرابطة الصناعية الألمانية المعنية برعاية الحيوانات الأليفة.