جامعة فلسطين الأهلية تطلق فعاليات مؤتمر التكنولوجيا والريادة من أجل استدامة الأعمال

رام الله-"القدس"دوت كوم- تُطلق جامعة فلسطين الأهلية اليوم الثلاثاء فعاليات مؤتمرها الدولي الأول بعنوان "التكنولوجيا والريادة من أجل استدامة الأعمال" بمشاركة نخبة من الأكاديميين وخبراء التكنولوجيا والريادة وبرعاية وحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور محمود أبو مويس وبدعم من البنك الإسلامي العربي.

وتمتد فعاليات المؤتمر الذي يحمل شعار "شركاء من أجل تحقيق التنمية المستدامة" على مدار يومي (23-24) نيسان، حيث تنطلق فعاليات اليوم الأول في قصر المؤتمرات ببيت لحم، وتتواصل أعمال اليوم الثاني في المسرح الداخلي لجامعة فلسطين الأهلية.

ويهدف المؤتمر إلى بيان دور التكنولوجيا والريادة في تطور وتطوير الأعمال المختلفة واستدامتها، ويسعى المؤتمر من خلال الأبحاث والدراسات التي ستقدم فيه إلى تحقيق جملة من الأهداف، ابرزها تطوير البحث العلمي من خلال عرض المستجدات في الأبحاث، ونقل الخبرات للمساهمة في تطور المجتمع العلمي والاكاديمي، مما يساعد في تعزيز آفاق ريادة الاعمال وعرض التجارب الناجحة في التكنولوجيا وريادة الأعمال وتعزيز الثقة والصلة بين الجامعة والمجتمع المحلي.

كما ويهدف إلى صياغة رؤى فعالة في العلاقة بين التكنولوجيا والريادة والوقوف على أهم التحديات التي تواجه قطاع ريادة الأعمال في فلسطين وابراز دور الريادة والتكنولوجيا في تطور الاقتصاد.

ويتطرق المؤتمر إلى عدة محاور أبرزها دور التكنولوجيا والابتكار في استدامة الأعمال، والريادة ودورها في استدامة الأعمال، والمشروعات الصغيرة واستدامتها، كما ويتطرق الى تجارب محلية وعربية وعالمية في مجال التكنولوجيا والريادة ودور المؤسـسات الرسمية في تعزيز الريادة والابتكار.