عقد الاجتماع السنوي العادي للهيئة العامة لشركة بيرزيت للأدوية

رام الله-"القدس"دوت كوم- عقد الاجتماع السنوي العادي للهيئة العامة لشركة بيرزيت للأدوية في فندق غراند بارك برام الله وذلك برئاسة طلال ناصرالدين رئيس مجلس الإدارة، وبحضور ممثل مراقب الشركات د. طارق المصري وممثل هيئة سوق راس المال سعود بني عودة وممثل بورصة فلسطين احمد صافي وممثل شركة "ديلويت اند توش" سمير سحار وأعضاء مجلس الإدارة وجمهور المساهمين.

وبعد اكتمال النصاب القانوني للاجتماع , تلا رئيس مجلس الإدارة طلال ناصر الدين تقرير مجلس الإدارة عن السنة المنتهية 31-12-2018 مؤكدا ان العام المنصرم كان من الأعوام الصعبة علينا جميعا اذ زادت الاقتحامات الإسرائيلية لمناطق السلطة وزادت المواجهات اثر الرفض الفلسطيني للحلول الاستسلامية وتطبيق صفقة القرن مما أدى الى قطع المساعدات المالية للسلطة والذي كان له الأثر الكبير على النمو الاقتصادي الفلسطيني والذي انعكس بدوره على شركتنا.

وأشار الى ان السلطة الفلسطينية ممثلة بوزارة الصحة هي اكبر زبون لنا وتحتل مشترياتها حوالي 30% من مبيعات الشركة ولهذا ارتبطت مبيعات الشركة بالعطاءات الحكومية بشكل اثر على الوضع المالي العام لنا بالأخص, اذ تراكمت ذمم وزارة المالية المدينة وتجاوزت 60% من مجموع الذمم المدينة للشركة, وبالرغم من المطالبات المتكررة للوزارة لتسديد التزاماتها المالية تجاه الخاص الا ان الوضع المالي السيء للسلطة الوطنية قد ازداد , ومن المتوقع ان يكون عام 2019 من الأعوام الصعبة جدا على القطاعين العام والخاص لمواجهة التعنت الإسرائيلي والاستسلام العربي وتقليص الدعم العالمي سياسيا واقتصاديا لنا.

واكد ناصر الدين انه بالرغم من هذه الظروف الصعبة الا اننا استطعنا ان نستمر في خططنا التطويرية في زيادة الإنتاج باستحداث احدث الآلات لتغطية حاجة السوق المتزايدة في بعض خطوط الإنتاج وكذلك ادخال خطوط انتاج جديدة لتعبئة الكبسولات اللينة.

وأشار الى ان إدارة الشركة تقوم باستحداث المبنى القديم في مدينة بيرزيت ليكون متخصصا لإنتاج الادوية الهرمونية والأدوية شديدة الفعالية والتي تحتاج الى أجواء تصنيعية متخصصة, لذلك ستستمر بالتميز بالأصناف الجديدة التي نسوقها والتي ستزيد من حصتنا في السوق المحلي والأسواق المستهدفة.

اما على صعيد المنافسة المحلية فاكد ناصر الدين انها ازدادت فيما بيننا كمصانع محلية وكذلك المنافسة مع الموردين للمستحضرات الأجنبية مما أدى الى انخفاض بسيط في مبيعات الشركة من ادوية مصنعة , وقال بسبب هذه المنافسة فقد انخفضت ارباحنا مقارنة بالعام المنصرم , وهذا الانخفاض كان سببه أيضا ارتفاع سعر التعامل بالدولار والذي اثر سلبا على صافي الأرباح لهذا العام.

وفي نهاية كلمته تقدم ناصر الدين بالشكر لكافة موظفي وعمال الشركة لتفانيهم وانتمائهم لشركتهم والذي تكلل بالنتائج الجيدة لأعمال هذه الشركة خلال مراحل نموها رغم كل المعوقات.

ثم جرى تلاوة تقرير مدقق حسابات الشركة عن السنة المنتهية واقراره , ومناقشة البيانات المالية والمصادقة عليها للسنة المالية المنتهية وكذلك إقرار توصية مجلس الإدارة بخصوص توزيع الأرباح لعام 2018 , كما جرى ابراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية وتعيين مدقق حسابات للسنة المالية 2019.

وفي نهاية الاجتماع جرى انتخاب مجلس إدارة للسنوات 2019- 2020 يضم كل من : طلال ناصر الدين , د. محمد ناصر الدين , د. يحي شاور, د. فراس ناصر الدين , د. فرحان أبو ليل. مركز رزان الطبي التخصصي, أسواق للمحافظ الاستثمارية.