قرار بإخلاء مجموعة مستوطنين من منزل إستولوا عليه بالخليل وتعويض المالكين

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- أصدرت ما يسمى محكمة الصلح الإسرائيلية، قرارا بإخلاء منزل استولت عليه مجموعة من المستوطنين عام 2005 في مدينة الخليل .

وبحسب موقع صحيفة "هآرتس"، فإن فريق الدفاع عن أصحاب المنزل أثبتوا أنه تم شراء المنزل بأوراق مزورة، مشيرا إلى أن القاضي أمر بدفع تعويض لأصحاب المنزل، ودفع رسوم جلسات المحكمة.

ووفقا للقرار، فإنه سيدفع المستوطنون 579.600 شيكل، إلى جانب 70 ألف شيكل رسوم المحكمة.

ويقع المنزل في تل ارميدة بالخليل على مساحة 3 دونمات، حيث اشترته شركة تابعة للمستوطنين مسجلة في الضفة الغربية كشركة أردنية ولكن يديرها مستوطنون ويشجعون على الاستيطان بالضفة.

وسارت القضية في المحاكم ببطء كبير، بفعل تقديم استئنافات وأوراق ثبوتية مختلفة من الشركة من جهة والمستوطنين من جهة، وأصحاب المنزل من جهة، ومن باع المنزل لهم من جهة أخرى.

ورفضت مؤخرا المحكمة جميع الاستئنافات وأكدت ملكية المنزل لأصحابه الفلسطينيين وتقرر إخلائه.