بطولة ألمانيا: بايرن يعزز صدارته ولايبزيغ آماله بدوري الأبطال

ميونخ (ألمانيا)"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -عزز بايرن ميونيخ صدارته وابتعد بفارق أربع نقاط عن مطارده المباشر بوروسيا دورتموند بفوزه الصعب على ضيفه فيردر بريمن 1-صفر بهدف للمدافع نيكلاس زوله، في المرحلة الثلاثين من الدوري الألماني لكرة القدم.

وواصل الفريق البافاري الساعي إلى تتويجه السابع تواليا ضغوطه على دورتموند الذي يحل الأحد ضيفا على فرايبورغ، بأولوية الفوز وعدم الإقدام على أي خطوة ناقصة في حال أراد إبقاء المنافسة مفتوحة على لقب البوندسليغا، مع تبقي خمس مباريات فقط بعد لقائه في المرحلة الحالية.

ورفع بايرن، رصيده إلى 70 نقطة، بينما تجمد رصيد بريمن الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين، عند 46 في المركز الثامن.

وعانى بايرن أمام ضيفه لتحقيق فوزه التاسع في مبارياته الـ 11 الأخيرة مقابل تعادل وخسارة، بينما مني بريمن بخسارته الأولى في مبارياته الـ 11 الأخيرة، مقابل خمسة انتصارات ومثلها من التعادلات.

وقال مدرب بايرن الكرواتي نيكو كوفاتش "كان من الجيد لو تمكنا من استغلال عدد أكبر من فرصنا، لكننا نستحق الفوز".

واستعان كوفاتش بالدولي الفرنسي كينغسلي كومان أساسيا، فيما أبقى على مقاعد البدلاء مواطنيه فرانك ريبيري وكورنتان توليسو، في حين افتقد الفريق لمدافعه ماتس هوملس ولاعب الوسط الدولي الكولومبي خاميس رودريغيز والحارس الدولي مانويل نوير بسبب الإصابة.

ونجح بريمن في الحد من خطورة العملاق البافاري في الشوط الأول، ما انعكس ندرة لفرص المضيف، وأخطرها في الدقيقة 26 عندما مرر الإسباني تياغو ألكانتارا كرة داخل المنطقة إلى سيرج غنابري المتربص خلف الدفاع فاستدار حول نفسه وسددها "على الطاير"، أبعدها حارس بريمن التشيكي جيري بافلينكا بقدمه اليمنى.

وبدأ بايرن الشوط الثاني ضاغطا، وكانت له تسديدة عبر هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي من خارج المنطقة صدها بافلينكا (49)، قبل أن يتألق الأخير مجددا بصده تسديدة لغنابري قبل أن ترتد من القائم الأيمن (54).

وتبدلت المعطيات بعدما رفع الحكم البطاقة الصفراء الثانية في وجه مدافع بريمن الصربي ميلوس فيلكوفيتش لضرب زوله بالكوع (58)، بعد أولى نالها في الشوط الأول لعرقلته ليفاندوفسكي.

وقدم زوله فائدة إضافية للفريق البافاري، عندما سدد كرة أرضية من خارج المنطقة ارتطمت بالهولندي دافي كلاسن وحولت مسارها لتخدع الحارس بافلينكا الذي ارتمى نحو الجهة اليسرى، لتدخل الكرة وسط مرماه (75).

وتابع بايرن الضغط لتعزيز النتيجة، لكن تسديدة ليفاندوفسكي من خارج المنطقة ارتدت من العارضة (79).

وشهدت المباراة دخول البيروفي كلاوديو بيتزارو، مهاجم بايرن السابق وبريمن الحالي وأكبر هدافي البوندسليغا سنا (40 عاما)، تحت وابل من تصفيق المشجعين في ملعب "أليانز أرينا"، بدلا من نوري شاهين (81)، من دون أن يؤدي ذلك الى تبديل في النتيجة.

وفاز لايبزيغ على مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 2-1، محققا إنتصاره السادس على التوالي في الدوري، بفضل ثنائية من لاعبه مارسيل هالشتنبرغ، فعزز موقعه في المركز الثالث المؤهل الى دوري ابطال أوروبا الموسم المقبل.

ورفع لايبزيغ رصيده إلى 61 نقطة في المركز الثالث، متقدما بفارق 9 نقاط عن اينتراخت فرانكفورت الرابع الذي يلعب الإثنين مع مضيفه فولفسبورغ التاسع قبل أربع مراحل من نهاية البطولة، و10 نقاط عن مونشنغلادباخ الخامس الذي لم يفز على ارضه في مبارياته الست الاخيرة في "البوندسليغا" (أربع هزائم وتعادلان)، علمأ بأن الفرق الأربعة الأولى تشارك في المسابقة القارية الأم.

وحصل لايبزيغ على ركلة جزاء بعدما اعاق باتريك هيرمان داخل المنطقة الظهير الايسر هالشتنبرغ الذي انبرى لها بنفسه وسددها بقدمه اليسرى الى الزاوية اليمنى السفلى للحارس السويسري يان سومر (17).

وأضاف هالشتنبرغ الهدف الثاني بعد تمريرة من السويدي إميل فورسبرغ فتوغل في المنطقة وسدد كرة أرضية زاحفة إلى يمين الحارس سومر (53).

وسجل اصحاب الارض هدف تقليص الفارق عبر الفرنسي الحسن بليا الذي وصلته الكرة من فلوريان نوهاوس فدخل المنطقة وسدد كرة زاحفة خادعة الى يمين الحارس المجري بيتر غولاتشي (61).

وتبادل الفريقان الهجمات الخطرة على المرميين، في سعي اصحاب الارض للتعادل والضيوف لتسجيل الهدف الثالث دون أن ينجحا في تبديل النتيجة.

وفي مباريات أخرى، أكرم أوغسبورغ وفادة ضيفه شتوتغارت بسداسية نظيفة تناوب على تسجيلها راني خضيرة (11) وأندري هان (18) والظهير الأيمن فيليب ماكس (29 و59) وماركو ريختر (53 و68).

ورفع أوغسبورغ رصيده الى 31 نقطة في المركز الرابع عشر، فيما تجمد رصيد شتوتغارت عند 21 في المركز السادس عشر وبات مهددا بالسقوط الى الدرجة الثانية. وفاز باير ليفركوزن على ضيفه نورمبرغ 2- صفر سجلهما المهاجم الأرجنتيني لوكاس نيكولاس ألاريو (61) وكيفن فولاند (86).

ورفع ليفركوزن رصيده إلى 48 نقطة في المركز السادس، فيما تجمد رصيد نورمبرغ المهدد بالهبوط الى الدرجة الثانية عند 18 نقطة في المركز السابع عشر.

وفاز ماينتس على ضيفه فورتونا دوسلدورف 3-1. وبكر الفريق المضيف بالتسجيل عبر مهاجمه الفرنسي جون فيليب ماتيتا في الدقيقة الأولى، قبل أن يضيف هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه في الدقيقة 87، بعدما كان زميله النمسوي كريم أونيسيو قد عزز التقدم في الدقيقة 67. في المقابل، سجل للخاسر لاعبه البلجيكي دودي لوكيباكيو (19).

وتستكمل المرحلة الأحد بلقاء هرتا برلين مع هانوفر، على أن تختتم الإثنين بلقاء اينتراخت فرانكفورت الرابع (52 نقطة) مع مضيفه فولفسبورغ التاسع.