وفد كنسي يدعو إشتية لاحتفالات عيد الفصح المجيد

رام الله- "القدس" دوت كوم- استقبل رئيس الوزراء د. محمد اشتية وفدا كنسيا من طائفة الروم الأرثوذكس وطوائف أخرى، برفقة رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد، ووفد من سرية رام الله الأولى، اليوم السبت في مكتبه في رام الله.

وقال اشتية في استقبال الوفد: "إن الشعب الفلسطيني مكوّن واحد موحّد يجمع داخله فسيفساء الجغرافيا والأديان والأفكار، مؤكدا على الاهتمام بالخصوصيّة المسيحية للحفاظ على هذا الموزاييك الفلسطيني".

من جهته، هنأ الأب الياس عوّاد، الذي ترأس الوفد، اشتية بمناسبة توليه المنصب، ودعاه للمشاركة في فعاليات عيد الفصح المجيد، لا سيما احتفال سبت النور الأسبوع القادم في رام الله، كممثل عن الرئيس وبالاصالة عن نفسه وعن الشعب الفلسطيني.

من جانبه، قال حديد إن العادة جرت أن تضم فعاليات عيد الفصح ومسيرة سبت النور في رام الله كل أبناء شعبنا كونها مسيرة وطنية قبل أن تكون دينية.

وضم الوفد إلى جانب الأب عوّاد وحديد، الأب يعقوب خوري، وماهر حنانيا، ورمزي كاربوراني، وحنا الناطور من كنسية الروم الأرثذكس، والأب يوليو من كنيسة الكاثوليك، والأب ارسينيوس من كنيسة الاقباط، والقسيس عماد حداد من كنيسة اللوثري، والأب فادي دياب من الكنيسة الاسقفية، والأب جمال خضر من كنيسة اللاتين، وجاد قندح وناديا مصلح من سرية رام الله الاولى.