اختتام فعاليات مهرجان يعبد التراثي الوطني الثالث

جنين- "القدس" دوت كوم- علي سمودي- اختتم مهرجان يعبد التراثي الوطني الثالث فعالياته الثقافية والوطنية، التي نظمتها بلدية يعبد ومجموعة "رياديون من اجل يعبد" الشبابي، بدعم من مؤسسات وشركات ورجال أعمال.

وانطلقت فعاليات المهرجان في يومه الثاني والأخير، بتقديم الفنانة منال شواهنه من الداخل مع فرقتها "افرح وامرح" فقرات ترفيهية للأطفال الذين تفاعلوا معها بسعادة، تلا ذلك أغان وطنية قدمها الفنان اليعبداوي احمد الكيلاني، لتتبعه الفنانة لمى أبو غانم في فقرة تراثية ما بين الميجنا والعتابا والاوف، وتغنوا لفلسطين وليعبد القسام، ومن ثم قدم الشاعر محمد قديح العديد من الأشعار التراثية والوطنية، واختتمت الفعاليات بعرض مسرحي بعنوان "مروح ع فلسطين" قدمه مسرح الحرية، وانتهى المهرجان بتكريم الرعاة وعائلات أسرى بلدة يعبد.

واعرب رئيس بلدية يعبد ورئيس اللجنة التحضيرية للمهرجان الدكتور سامر أبوبكر، عن سعادته بنجاح المهرجان وتمكن من إيصال رسالته عبر إحياء يوم الأسير من خلال معرض "صرخة أسير".

وشكر أحمد الكيلاني ممثل مجموعه "رياديون من أجل يعبد" الشبابية، ومنسق المهرجان كل من ساهم في إنجاح المهرجان، مؤكدا على أهمية دور الشباب في عمل المستحيل وتحدي الواقع، كما وشكر المؤسسات والشركات الداعمة للمهرجان.

وأشار الناطق الإعلامي باسم مهرجان يعبد التراثي رائد أبوبكر، الى أن فعاليات المهرجان اتسمت بحضور حشد كبير من المواطنين، كما وان وفودا دولية حضرت فعاليات المهرجان.