معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية "تعترف وتقدم نصيحة مهمة"

نيويورك - "القدس" دوت كوم - توفيت طفلة عمرها 7 سنوات، بعد تعرضها لحساسية قاتلة جراء استخدام معجون أسنان، في واقعة مروعة شهدتها ولاية كاليفورنيا الأميركية.

وحسب شبكة "فوكس نيوز" الأميركية، فإن مونيك ألتاميرانو، لم تنتبه أن أحدث معجون أسنان استخدمته الطفلة دينيس سالدات كان يحتوي مكونا من منتجات الألبان، علما أن ابنتها كانت تعاني حساسية من هذه المنتجات.

واعترفت الأم بأنها تشعر بالتقصير في حق ابنتها لأنها لم تتحقق من مكونات معجون الأسنان الجديد، وذلك بعد سنوات من حرصها على قراءة الملصقات وتأكد خلوها من أي مكونات تتعلق بالألبان.

وأضافت ألتاميرانو: "على عكس ما يقوله لي الجميع، أشعر أنني أهملتها".

وكانت دينيس تعالج لدى أخصائي في تشخيص حالات الحساسية منذ بلغت عامها الأول، واعتادت أسرتها على قراءة ملصقات أي منتجات للتأكد من أنها آمنة لها.

لكن بينما كانت تقف دينيس إلى جانب شقيقتها الكبرى، تفرش أسنانها بالمعجون الجديد وقعت "المأساة"، بحسب ما تصف "فوكس نيوز".

وتقول الأم: "سرعان ما تحول لون شفتيها إلى الأزرق. التقطتها ووضعتها على سريري. ركضت إلى غرفة المعيشة، وأخبرت ابنتي بالاتصال بالطوارئ".

زقالت ألتاميرانو إنها أعطت ابنتها دينيس حقنة لعلاج الصدمات التحسسية الشديدة، وجهاز استنشاق، قبل أن تتلقى تعليمات من الطوارئ ببدء عملية إنعاش قلبي رئوي.

وبعد ذلك تم نقل دينيس إلى المستشفى، حيث توفيت قبل أيام.

وبحسب المصدر، كانت دينيس تستخدم معجون أسنان "MI Paste ONE"، وعليه ملصق تحذيري بشأن مكون يحتوي على بروتين الحليب، لكن من الواضح أن أحدا في العائلة لم يقرأه.

وتعلق ألتاميرانو قائلة: "داوموا على قراءة جميع الملصقات. لا تشعروا بالحرج من طرح الأسئلة، والتأكد من أن المكونات تناسب أطفالك".