تفاقم الحالة الصحية للأسير فواز بعارة

رام الله- "القدس" دوت كوم- حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الخميس، من تفاقم الحالة الصحية للأسير فواز فايز سبع بعارة (48 عاما) من مدينة نابلس.

وأوضحت الهيئة أن الأسير بعارة، الذي يقبع حاليا في معتقل "عيادة الرملة"، أصيب خلال عام 2007 بأورام سرطانية في المنطقة الواقعة بين الأذن اليسرى والخد، أجريت له عملية جراحية لاستئصالها، لكن ازداد وضعه الصحي سوءا وأصيب بالتهابات، وأصبح يعاني من خروج قيح ومادة صفراء مكان العملية، ما أثر سلبا على حالته، وعلى إثرها أصيب بخلل في حواسه، وأصبح يعاني من ضعف في السمع في أذنه اليسرى وضعف في حاسة التذوق، ومشاكل في الرؤية في عينه اليسرى.

ويشتكي الأسير بعارة من مشاكل في رئتيه ولا يستطيع التنفس بشكل سليم، ويعاني أيضا من مشاكل في القلب، وقبل حوالي أسبوعين تدهورت حالته خلال تواجده بمعتقل "الجلبوع" وأصيب بغيبوبة، وعلى إثرها جرى نقله إلى مشفى "العفولة"، وأجريت له عملية قسطرة.

ولفتت الهيئة إلى أن حالة الأسير بعارة مقلقة مع فقدان الكثير من وزنه، وأن ما تقوم به إدارة المعتقل ليس سوى فحوصات شكلية وإعطائه أدوية مسكنة فقط، لكن الأسير بحاجة ماسة إلى متابعة طبية حثيثة لوضعه الصحي.

يذكر أن الأسير بعارة معتقل منذ تاريخ 20/10/2004 ومحكوم بالسجن لثلاثة مؤبدات و35 عاما، وهو أب لثلاثة أبناء.