إصابة شاب برصاص الاحتلال في تقوع خلال مظاهرة غاضبة

بيت لحم - "القدس" دوت كوم-نجيب فراج - اصيب بعد ظهر اليوم شاب برصاص الاحتلال في بلدة تقوع شرق بيت لحم اثر مواجهات اندلعت في محيط البلدة في اعقاب تشييع جثمان الشهيدة المعلمة فاطمة سليمان التي قضت في حادث سير على يد مستوطن اسرائيلي بعد ان صدمها بشاحنته وفر من المكان.

وبعد تشييع الجثمان قام عشرات الشبان الغاضبين بالتظاهر احتجاجا على ممارسات جنود الاحتلال والمستوطنين الاستفزازية في الشارع الرئيس للبلدة بحق المواطنين منها السرعة الجنونية التي تسببت باصابة ووفاة العديد من المواطنين كانت اخرهم المعلمة سليمان.

وقام جنود الاحتلال باطلاق الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع بشكل عشوائي على المتظاهرين، ما ادى الى اصابة شاب برصاص الحي وعدد اخر من المواطنين بحالات اغماء وغثيان وقد نقل الجريح لتلقي العلاج.