القضاء الإماراتي يتهم رسميا ممثلة شهيرة بالاعتداء على قاصر

رام الله-"القدس"دوت كوم- اتهمت النيابة العامة في دبي رسميا، الفنانة الشهيرة، زينة، بالاعتداء على طفلة مصرية أمريكية (12 عاما)، إثر مشادة اندلعت بين زينة وعائلة الطفلة، في منتجع، في 26 يونيو 2018.

وذكرت النيابة العامة أن إصدار الحكم النهائي بخصوص القضية سيتم، في 6 مايو المقبل، في حين صدر الاتهام عقب استماع المحكمة المعنية إلى شهادة شاهد عيان، أكد فيها ضرب زينة للطفلة الصغيرة في منتجع "أتلانتيس" في دبي.

وأضاف الشاهد أن النجمة قامت بضرب الطفلة "بحجة أنها صورت زينة بهاتفها النقال، خلسة"، مؤكدا أنه حاول لعب دور المصلح بين الطرفين، بهدف إنهاء الإشكال، إلا أنه "فشل وتعرض للضرب".

وادعى شاهد العيان أن والدة الطفلة تعرضت هي أيضا للاعتداء من قبل شقيقة زينة، التي كانت رفقتها في المنتجع، بينما كشفت محامية الدفاع عن العائلة، أن "التقرير الفني، أكد خلو هاتفي الطفلة ووالدتها من مقاطع فيديو تظهر الممثلة".

وكانت الفنانة زينة قد صرحت العام الماضي بأنها هي من اشتكت أولا للشرطة، وقدمت بلاغا بالحادثة وطالبت أفراد العائلة بإفراغ محتويات هواتفهم النقالة من صورها.

كما أضافت النجمة المصرية أن العائلة الأمريكية حاولت التصالح معها لتهدئة الموضوع، إلا أنها رفضت وأصرت على سير إجراءات التحقيق، لافتة إلى أن "السفارة الأمريكية في دبي قامت بتوكيل محام كبير من قنصليتها لمتابعة القضية".