عائلة جندي إسرائيلي تطالب بحرمان أسير من "أموال الكنتينة"

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - طالبت عائلة جندي إسرائيلي قتل دهسًا منذ عامين على مفترق مستوطنة "عوفرا" على يد الشاب الأسير مالك حامد، بحرمانه من "أموال الكنتينة" التي يتم تحويلها إليه بحجة أنه لم يدفع الغرامة المالية التي فرضت عليه كتعويض لعائلة الجندي القتيل بعد إصدار حكم قضائي بحقه بالسجن المؤبد مدى الحياة.

وكانت محكمة إسرائيلية قضت إلى جانب سجنه بدفع تعويضات وصلت إلى 250 ألف شيكل (أي ربع مليون شيكل) لعائلة الجندي القتيل، و30 ألف شيكل أخرى لعائلة جندي ثانٍ أصيب في العملية التي نفذها الشاب حامد الذي يقطن في بلدة سلواد.

وبحسب قناة 12 العبرية، فإن العائلة ستتوجه للقضاء لمطالبتها بحرمان الأسير حامد من أموال الكنتينة التي تقدر شهريًا بـ 1000 شيكل، وتحويلها لصالح العائلة، والعمل من أجل الضغط على الأسير لدفع التعويضات التي تم إقرارها سابقًا، أو العمل على خصمها من أموال السلطة الفلسطينية التي تدفع لعائلة الأسير.

وستطالب العائلة بإصدار حكم آخر لتنفيذ حكم الإعدام بحق الشاب حامد، كما ذكرت القناة.