فتح بوابة عزون المغلقة منذ 20 يوما

رام الله- "القدس" دوت كوم- أزال جيش الاحتلال المكعبات الاسمنتية التي كان قد وضعها على المدخل الشمالي المعروف بمدخل البوابة المطل على الطريق الالتفافي رقم 55 منذ 20 يوما.

وقال الناشط حسن شبيطة موثق الانتهاكات الإسرائيلية في البلدة لـ "القدس" انه تم اغلاق المدخل الرئيس قبل 20 يوما انتقاما من أهالي البلدة بعد قص البوابة الحديدية من قبل شبان البلدة وامعانا في الحصار، تم وضع المكعبات الاسمنتية على المدخل ما أعاق الحركة باتجاه البلدة وحصرها في المدخل الغربي المعروف بمدخل عزبة الطبيب الذي أقيم عليه حاجزا عسكريا.

واضاف: "سياسة الحصار المتبعة ضد بلدة عزون لا تتوقف سواء بإغلاق المداخل أو الاقتحامات المتكررة على مدار الساعة ،حيث يعيش احد عشر ألفا تحت وطأة الحصار المستمر".