سفارة فلسطين بتركيا: نتابع ظروف وفاة الشاب أبو شملة

أنقرة - "القدس" دوت كوم - قالت سفارة فلسطين في تركيا إنها تواصل عملها مع السلطات التركية من أجل إنهاء التحقيقات الخاصة بحادثة سقوط المواطن محمد كامل أبو شملة من الطابق الرابع في أحد فنادق منطقه "ديدم" منذ أكثر من عشرة أيام.

وأعلنت مصادر طبية تركية صباح اليوم، وفاة الشاب أبو شملة من سكان مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، في مستشفى مدينة أيدن.

وأعلنت السفارة أنها ستباشر إجراءات نقل جثمانه ليوارى الثرى في أرض الوطن.

وقبل نحو أسبوع، نشرت "القدس" خبر إصابة أبو شملة بجروح حرجة بعد سقوطه من علو، أثناء محاولة الشرطة التركية اعتقاله بينما كانت تلاحق عددًا من المهاجرين.

ورقد الشاب وهو في العشرينات من عمره، في مستشفى إيدل، بقسم العناية المركزة، بسبب تهشم في الجمجمة ونزيف حاد في الرئة، وتوقف معظم أعضاء جسده عن العمل. قبل أن يعلن عن وفاته فجر اليوم.