تيريزا ماي تتوجه لبروكسل لإرجاء موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

لندن- "القدس" دوت كوم- من المقرر أن تتوجه اليوم الأربعاء رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لبروكسل للمشاركة في اجتماع طارئ للمجلس الأوروبي، حيث من المتوقع أن يرجئ المسؤولون الأوروبيون موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقد طلبت ماي إرجاء خروج بريطانيا من الاتحاد من الجمعة المقبلة إلى 30حزيران/يونيو المقبل، في حين عرض رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك إرجاء موعد الخروج لمدة عام. ويشار إلى أنه يتعين أن يوافق جميع القادة الأوروبيين على إرجاء موعد الخروج.

وتحتاج لندن لمزيد من الوقت للتوصل لموافقة برلمانية على اتفاق الخروج الذي توصلت إليه مع بروكسل. وكان قد جرى إرجاء موعد خروج بريطانيا من الاتحاد من 29 آذار/مارس الماضي.

وكان النواب البريطانيون قد أيدوا أمس الثلاثاء خطة ماي لطلب تأجيل موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى 30 حزيران/ يونيو حيث وافق 420 من اعضاء مجلس العموم البريطاني على طلب الحكومة مقابل رفض 110 أعضاء لهذا الطلب.

وأضطرت رئيسة الوزراء إلى تقديم الخطة بعدما وافق البرلمان على مشروع قانون حزبي في وقت متأخر أول أمس الاثنين يجبرها بشكل قانوني على طلب تمديد، بدلا من السماح بخروج بريطانيا من الاتحاد بدون اتفاق.

وقد رفض البرلمان البريطاني خطة الخروج ثلاث مرات، كما أنه لم يتمكن من حشد أغلبية بشأن أي خيار أخر.