"المطلع" و "ستينو" يوقعان اتفاقية توأمة لمحاربه السكري

القدس - "القدس" دوت كوم - وقع مستشفى المُطّلع أمس الأحد اتفاقية شراكة وتعاون مع مستشفى ستينو في كوبنهاجن، جاء توقيع الاتفاقية بهدف بناء تعاون حثيث ومشترك في مجال تطوير الرعاية الصحية المقدمة لمرضى السكري في فلسطين ، باعتبار مركز السكري في مستشفى المطلع مركزاً رائداً وشاملاً في القطاع الصحي الفلسطيني يقدم رعاية شمولية لمرضى السكري بأعلى المستويات.

وتنص الاتفاقية على عمل لقاءات مشتركة بين الطرفين عن طريق الانترنت بشكل شهري من أجل مناقشه الأمور التي تخص الرعايه بالسكري و تبادل الخبرات من خلال عرض بعض الحالات و مناقشه الخطط العلاجية المختلفه بما يتناسب مع الاختلافات الثقافية و المجتمعيه بين المجتمع الفلسطيني و الدنماركي. و كما تنص أيضاً على تنسيق زيارات تدريبيه متبادله بين الطواقم الطبيه التي تقدم الخدمة الطبيه لمرضى السكري من أطباء و ممرضين و اختصاصيي عناية بالقدم السكرية و اختصاصيي التغذية وذلك لتعزيز المعرفه الطبيه و مواكبه التطورات العلمية.

بالإضافه إلى العمل بشكل مشترك على تحليل البيانات الطبيه لمعرفه نقاط الضعف و اقتراح الحلول بناء على الموارد المتوافرة و أخيراً المشاركه في العديد من المؤتمرات العلميه المشتركه و على رأسها المؤتمر السنوي الذي يقيمه مستشفى المطلع حول السكري و الذي سيكون مستشفى ستنيو للسكري في كوبنهاجن شريكاً له حسب مع تنص عليه الاتفاقيه. و قد تم تعيين الأستاذ أحمد أبو الحلاوه من مستشفى المُطّلع و الدكتور كارمان أكرم من مستشفى ستينو للسكري في كوبنهاجن بمتابعه تطبيق وتنفيذ بنود الاتفاقية بما يخدم مرضى السكري في فلسطين.

من جانبه أشار الأستاذ وليد نمور - المدير التنفيذي العام لمستشفى المطلع " تأتي هذه الإتفاقية كخطوة للنهوض والإرتقاء بمستوى جودة الخدمات المقدمة لأبناء شعبنا الفلسطيني لأننا نسعى دائما لتقديم ما هو الأفضل لمرضانا، ونفتخر بأهمية وجود مركز السكري كونه مركز مهني مختص ومعروف دولياً في مجال تقديم علاجات السكري، لا سيما أن مرض السكري يشكل أحد الأمرض المزمنة التي تشكل ناقوس خطر في المجتمع الفلسطيني لارتفاع نسبة انتشار المرض بين أبناء المجتمع الفلسطيني."

وأشار أحمد ابو الحلاوة -مدير مركز السكري في مستشفى المطلع إلى أن هذه الإتفاقية تأتي تتويجاً لجهود حثيثه قام بها مستشفى المطلع لتطوير الخدمه المجتمعيه لمرضى السكري في المجتمع الفلسطيني.وأن المركز يسعى دائماً في تعزيز شراكته مع المراكز الصحية المختصة في مجال السكري على الصعيد المحلي والدولي.

من الجدير ذكره أن مركز السكري في مستشفى المُطّلع باشر في تقديم خدماته و تنفيذ أعماله منذ 17 عاماً ،و ما زال يتفرد بتقديمه نموذج شمولي لرعاية مرضى السكري في فلسطين وذلك بالشراكة الأساسية مع النظام الصحي الوطني الى جانب الشراكة مع وزارة الصحة الفلسطينية و وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).