11 قتيلا و 39 جريحا جراء قصف التحالف العربي حياً سكنياً في صنعاء

صنعاء- "القدس" دوت كوم- أعلنت وزارة الصحة في حكومة الحوثيين (غير معترف بها دولياً)، اليوم الاحد، ارتفاع حصيلة ضحايا القصف الجوي على حي سكني بصنعاء، إلى 11 مدنياً وإصابة 39 آخرين.

وقال يوسف الحاضري، الناطق باسم الوزارة في بيان له، إن "عدد الشهدا جراء القصف الجوي لتحالف العدوان (التحالف العربي) لمنازل ومدرسة وسط العاصمة صنعاء ارتفع إلى 11 شهيدة، جلهن طالبات".

وأشار إلى أن عدد الإصابات ارتفع إلى 39 حالة متوزعة على المستشفيات.

من جانبها، أعلنت قيادة قوات التحالف العربي، انها استهدفت معسكر الشرطة العسكرية في ضاحية سعوان.

وفي وقت سابق اليوم، أفاد شهود عيان لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن غارة جوية استهدفت أحد المستودعات جوار مدرسة الراعي في حي سعوان السكني بالعاصمة صنعاء.

وتم شن هذه الغارات بعد هدوء حذر شهدته العاصمة صنعاء منذ بداية العام.

ويشهد اليمن حربا عنيفة بين القوات الحكومية مسنودة بقوات التحالف العربي من جهة، ومسلحي الحوثيين من جهة ثانية منذ أكثر من أربعة أعوام، مخلفة عشرات الآلاف من القتلى والجرحى، فضلاً عن جر البلاد نحو أسوأ أزمة إنسانية في العالم.