نتنياهو: لا أحد يريد تحمل المسؤولية عن غزة لو عدنا لاحتلالها

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- قال بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي، صباح اليوم الخميس، إنه لا يوجد أي دولة أو زعيم عربي يريد تحمل المسؤولية عن غزة في حال أعدنا احتلالها.

وأوضح نتنياهو في تصريحات لإذاعة ريشت كان العبرية، إنه لم يفكر بإعادة احتلال القطاع لهذا السبب. مشيرا إلى أنه كان يأمل في العثور على جهة أو شخصية غير إسرائيلية تستطيع أن تتولى المسؤولية عن غزة، لكنه لم يجد، كما قال.

وقال "لن نخوض أي عملية عسكرية واسعة النطاق في غزة إلا بعد استنفاذ كل الخيارات، وستكون خيارنا الأخير على الإطلاق".

وأضاف "أقول لكل أب وأم في إسرائيل أنا لا أرسل أبنائكم وأطفالكم إلى الحرب دون أن استنفذ كل الخيارات". مشيرا إلى أن قوات الجيش لا زالت منتشرة على الحدود استعدادا لأي طارئ.

وبشأن اتفاق التهدئة الذي يتم بلورته، قال نتنياهو إنه يقوم بذلك من أجل منع تنفيذ هجمات لخطف الجنود والمستوطنين. مشيرا إلى أنه مستعد لدفع أي ثمن سياسي، بالرغم من عدم وجود أي خطأ على عاتقه.

وأضاف أنه غير متأكد إذا كان بالإمكان تحقيق الهدوء، لكنه لن يخوض حربا غير ضرورية.