العاهل الاردني يؤكد على تحقيق حل الدولتين

عمان ـ "القدس" دوت كوم- منير عبد الرحمن ـ أكد العاهل الاردني عبد الله الثاني خلال مباحثاته اليوم مع نائب رئيس جمهورية بنما وزيرة الخارجية إيسابيل دو سانت مالو، ضرورة التوصل إلى سلام عادل ودائم على أساس حل الدولتين يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وفي المسالة السورية تم التأكيد حسب بيان للديوان الملكي على ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة، يحفظ سوريا أرضا وشعبا، ويضمن عودة آمنة للاجئين.

كما شملت المباحثات الجهود المبذولة في الحرب على الإرهاب وفق نهج شمولي، حيث تم التأكيد على أهمية تكثيف التعاون والتنسيق الدولي بهذا الخصوص.

وكان وزير الخارجية الاردني ايمن الصفدي قد بحث مع نائب الرئيس ووزيرة خارجية جمهورية بنما تطورات القضية الفلسطينية

واكد الصفدي حسب بيان على مركزية القضية الفلسطينية واهمية كسر الجمود في العملية السلمية .

وأكدت الوزيرة البنمية موقف بلادها الداعم لحل الدولتين واتفق الصفدي ومالو على زيادة التنسيق والتعاون في جهود مكافحة الإرهاب وأكدا تكثيف التعاون في هذا السياق من خلال التحالف الدولي لمحاربة داعش وعبر اجتماعات العقبة.