اعتصام بالخليل في يوم الأرض وتأكيد على عروبة الجولان

الخليل- "القدس" دوت كوم- نظمت مديرية التربية والتعليم العالي في الخليل، اليوم الاحد، فعالية مركزية إحياء ليوم الأرض، وللتضامن مع الجولان الشقيق وذلك في مدرسة ابن رشد الأساسية للبنين.

وشارك في هذه الوقفة يونس الجنيدي ممثلا عن إقليم فتح وسط الخليل، ورفيق الجعبري ممثلا عن محافظة الخليل، وأمجد النجار رئيس نادي الأسير في الخليل، وأمين سر اتحاد المعلمين في الخليل إسماعيل الشوبكي، ورؤساء الأقسام، وموظفي ومشرفي التربية والتعليم العالي في الخليل، وأسرة مدرسة ابن رشد للبنين.

وبين خالد النجار ممثل مدير التربية والتعليم العالي في كلمته أن هذه الوقفة تعكس الانتماء الوطني والقومي مع الجولان الشقيق وتعزز الرابطة القومية مع الدول العربية التي ساندت القضية الفلسطينية عبر مراحلها من ناحية، وتنمي روح الوحدة الوطنية العربية من ناحية أخرى مستنكرا قرار الرئيس الأمريكي ترامب بضم الجولان الشقيق للاحتلال الصيهوني.

وبين الجنيدي في كلمته أن رفض القيادة الفلسطينية والشعب الفلسطيني برمته قرار ترامب بمصادرة أراضي الجولان وضمها لدولة الاحتلال يجسد الانتماء الشعبي العربي و حريته ويؤكد على الهوية العربية الأصيلة.

ونوه الجعبري الى أن الشعوب العربية على اختلافها تجمعهم القومية والانتماء الدولي والثقافة العربية والاسلامية، و أننا أبناء شعب واحد، وأن هذه الأرض لنا جميعا، تجمعنا قضية واحدة وواجبنا تجاه هذه الدول أن نقف وقفة واحدة للتصدي لأي مخطط من شانه طمس المعالم الوطنية والثقافة العربية.

وثمن النجار موقف القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس أبو مازن في خطواته بالدفاع عن القضية الفلطسينية ورفضه القرارات الأمريكية المتعلقة بأراضي الجولان السورية، مؤكداً أن كرامة الشعوب لا تتحقق الا بوحدة الصف وتعزيز القيم الوطنية.

ولفت الشوبكي الى دور وزارة التربية والتعليم العالي في المحافظة على القيم الوطنية وتجسيد الانتماء الوطني من خلال سلسلة من الفعاليات التي تنظم في سبيل الارتقاء بالوعي الوطني والتمسك بالأرض والهوية القومية العربية.

وتخلل هذه الوقفة قصائد وطنية ألقاها مشرف التربية الفنية إياد أطميزي وعرض كشفي لمدرستي ابن رشد والإمام علي الأساسيتين للبنين.