الافراج عن طالب جامعي بعد انتهاء محكوميته

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- أطلقت سلطات الاحتلال سراح الاسير عدي عدنان شحادة من سكان مخيم الدهيشة بعد انتهاء محكوميته البالغة سنة، وذلك بتهمة تمثيله الكتلة الاسلامية في انتخابات الطلبة بجامعة فلسطين الاهلية.

ونظمت القوى والفعاليات المختلفة حفل استقبال للشاب شحادة، حيث سيرت مسيرة سيارات جابت الشوارع وصولا الى مخيم الدهيشة، رفعت خلالها الاعلام الفلسطينية ولافتات تشيد بصمود الاسرى في مواجهة سياسة القمع الاسرائيلية بحقهم.

وفور وصول شحادة المخيم توجه الى منزل عائلة الشهيد المسعف ساجد عبد الحكيم مزهر، الذي استشهد برصاص الاحتلال الاسرائيلي الاسبوع الماضي ونقل برقية تعزية من الاسرى الى عائلة الشهيد مزهر.