ابنة تشي غيفارا تدعو لتوسيع التضامن الأممي مع فلسطين

عمّان - "القدس" دوت كوم - منير عبد الرحمن - اعربت أليدا غيفارا، ابنة الثائر الأممي ارنستو "تشي" غيفارا، عن تضامنها مع عدالة القضية الفلسطينية وكفاح الشعب الفلسطيني المشروع لطرد الاحتلال الإسرائيلي.

ودعت اليدا غيفارا في تصريحات مقتضبة لـ "القدس دوت كوم" من العاصمة الأردنية عمّان التي وصلتها قادمة من كوبا للمشاركة بحفل تنظمه "العربية لحماية الطبيعة" غدًا السبت، ويرصد ريعه لزارعة مئات آلاف الأشجار في فلسطين بدلاً من الأشجار التي يقتلعها الاحتلال الإسرائيلي، إلى توسيع دائرة التضامن الأممي مع الشعب الفلسطيني ومقاطعة الاحتلال الإسرائيلي والضغط عليه لإنهاء احتلاله لفلسطين وتشكيل لجان مساندة لفلسطين في المجال الإعلامي والبرلماني، وفي مؤسسات المجتمع المدني، وإظهار ما يقوم به الاحتلال من قتل وتشريد للشعب الفلسطيني، والتركيز على محاسبة إسرائيل على انتهاكاتها للقوانين الدولية.

وأكدت أن قدومها من كوبا إلى عمّان للمشاركة بحفل لأجل فلسطين يعبّر عن إيمانها بعدالة القضية الفلسطينية وبأن للشعب الفلسطيني كامل الحق بأرضه وبسيادته.

وقالت إن التضامن الأممي مع فلسطين سيساهم في الدعم المعنوي للشعب الفلسطيني ويظهر واقع ما يقوم به الاحتلال الإسرائيلي من استيطان وقتل وتشريد للشعب الفلسطيني، مشيرةً إلى أن ما يقوم به الاحتلال الإسرائيلي لن يبقى دون حساب، وأن مصير الاحتلال إلى زوال.

وقالت "أفخر جدًا بكوني كوبية، بلدي محاصرة من أمريكا، وقطعنا علاقاتنا الدبلوماسية بإسرائيل دعمًا لفلسطين".