في ذكرى يوم الأرض..الاحتلال يستولي على 508 دونمات ويهدم 471 مبنى في 2018

رام الله- "القدس" دوت كوم- قال الإحصاء الفلسطيني، إن الاحتلال الإسرائيلي يستغل بشكل مباشر حوالي 2,642 ألف دونم في المناطق المصنفة (ج) والتي تشكل ما نسبته 76.3% من مجمل المساحة (ج) البالغة 3,375 ألف دونم.

وأضاف الإحصاء في بيان له، نشر اليوم الخميس، بمناسبة الذكرى الـ43 ليوم الأرض، أن الاحتلال صادق خلال العام 2018 على مصادرة نحو 508 دونمات من أراضي الفلسطينيين، بالإضافة إلى الاستيلاء على مئات الدونمات الخاصة بالفلسطينيين من خلال توسيع الحواجز الإسرائيلية وإقامة نقاط المراقبة العسكرية لحماية المستعمرين.

وأشار الإحصاء، أن الاحتلال الإسرائيلي قام بتجريف واقتلاع 7,122 شجرة خلال العام 2018، وبذلك يبلغ عدد الأشجار التي تم اقتلاعها أكثر من مليون شجرة منذ العام 2000 وحتى نهاية العام 2018، وتم تحويل آلاف الدونمات للمستعمرين لزراعتها حيث بلغت المساحة المزروعة في المستعمرات الإسرائيلية في العام 2018 حوالي 110 آلاف دونم غالبيتها من المزروعات المروية.

ولفت البيان أن عدد المواقع الاستعمارية والقواعد العسكرية الإسرائيلية في نهاية العام 2017 في الضفة الغربية 435 موقعا، منها 150 مستعمرة و116 بؤرة استعمارية، وشهد العام 2018 زيادة كبيرة في وتيرة بناء وتوسيع المستعمرات الإسرائيلية في الضفة الغربية حيث صادق الاحتلال الاسرائيلي على بناء حوالي 9,384 وحدة استعمارية جديدة، بالاضافة إلى إقامة 9 بؤر استعمارية جديدة.

وأوضح أن مساحة مناطق النفوذ في المستعمرات الإسرائيلية في الضفة الغربية بلغت 541.5 كيلو متر مربع في نهاية العام 2018، وتمثل ما نسبته حوالي 9.6% من مساحة الضفة الغربية، فيما تمثل المساحات المصادرة لأغراض القواعد العسكرية ومواقع التدريب العسكري حوالي 18% من مساحة الضفة الغربية.

كما يضع الاحتلال الإسرائيلي كافة العراقيل لتشديد الخناق والتضييق على التوسع العمراني للفلسطينيين خاصة في القدس والمناطق المصنفة (ج) في الضفة الغربية والتي ما زالت تقع تحت سيطرة الاحتلال الاسرائيلي الكاملة، بالإضافة إلى جدار الضم والتوسع والذي عزل أكثر من 12% من مساحة الضفة الغربية، بحسب البيان.

وذكر البيان، أن عدد المستعمرين في الضفة الغربية فقد بلغ 653,621 مستعمراً نهاية العام 2017، ويتضح من البيانات أن حوالي 47% من المستعمرين يسكنون في محافظة القدس حيث بلغ عـددهم حوالي 306,529 مستعمراً منهم 225,335 مستعمراً في القدس J1 (تشمل ذلك الجزء من محافظة القدس الذي ضمه الاحتلال الإسرائيلي اليها عنوة بعيد احتلاله للضفة الغربية في عام 1967)، وتشكل نسبة المستعمرين إلى الفلسطينيين في الضفة الغربية حوالي 22.6 مستعمر مقابل 100 فلسطيني، في حين بلغت أعلاها في محافظة القدس حوالي 70 مستعمراً مقابل 100 فلسطيني.

وأوضح ان قوات الاحتلال الاسرائيلي هدمت ودمرت خلال الفترة ذاتها 471 مبنى، منها حوالي 46% في محافظة القدس بواقع 215 عملية هدم، وتوزعت المباني المهدومة بواقع 157 مبنى سكنيا و314 منشأة، بالإضافي إلى أصدار أوامر بهدم 546 مبنى في الضفة الغربية والقدس.

وبين بيان الاحصاء أن عدد الشهداء في فلسطين بلغ 312 شهيداً خلال عام 2018 منهم 57 شهيداً من الأطفال وثلاث سيدات، فيما بلغ عدد الجرحى 29,600 جريح، أما عدد الأسرى في سجون الاحتلال فبلغ 6,000 أسير (منهم 250 أسيراً من الأطفال و54 امرأة).

ويحيي الشعب الفلسطيني ذكرى يوم الأرض سنوياً، رداً على قرار مصادرة الاحتلال الإسرائيلي 21 ألف دونم من أراضي الجليل والمثلث والنقب، في الثلاثين من آذار عام 1976، والذي كان من أبرز نتائجه استشهاد ستة شبان، وقد أصبح هذا اليوم ذكرى لتخليد وتجسيد تمسك الشعب الفلسطيني بأرضه ووطنه، وتخليدا لشهداء يوم الأرض.