فنان سوري يفارق الحياة خلال "مشهد الموت"

رام الله - "القدس" دوت كوم- توفي الفنان السوري المخضرم، فواز جدوع، وذلك خلال تصوير أحد مشاهد المسلسل العربي "دقيقة صمت"، بحسبما ذكرت تقارير إعلامية، الثلاثاء.

وأوضحت مواقع إلكترونية أن جدوع تعرض لأزمة صحية، أثناء تصويره لأولى مشاهده والتي صادف وتحدث خلالها عن الموت، وقد حاول طاقم العمل إسعافه لكنه سرعان ما فارق الحياة.

ووصف الفنان اللبناني يوسف حداد اللحظات الأخيرة لجدوع، قائلا على حسابه في موقع "فيسبوك: "دقيقة صمت.. للممثل فوّاز الجدّوع.. الذي حوّل هذه الدقيقة إلى لحظات صراع مع الحياة ووجع لن ينتهي بموته المفاجئ المفجع أمام أعيننا وبين أيدينا".

وأضاف حداد: "كم حاولنا إنعاشك إلا أن قلبك رفض العودة ،ورحلت في مكان اعتبرته مقدّس وختمت رحلتك الفنية بعد دقيقة من القول، وساد الصمت وانتهى المشوار الطويل، أنت الذي كان الفن عشقك الأزلي وسط ذهولنا وصمتنا إلا من الأنين.. ألف رحمة على روحك".

وكان فواز جدوع قد ولد في مدينة الرقة عام 1956، وبدأ مشواره الفني بالتمثيل من خلال مسرحية "المهر"، ثم قدم العديد من العروض المسرحية الأخرى، بالإضافة إلى مشاركته في عدد من الأعمال الدرامية، منها "أخوة التراب" و"خان الحرير"، بالإضافة إلى تواجد في 5 أفلام سينمائية.

أما مسلسل "دقيقة صمت" الذي لم يحالفه الحظ لاستكمال تصويره من أجل عرضه في رمضان المقبل، فيشارك في بطولته الفنان عابد فهد وكاريس بشار وستيفاني صليبا وخالد القيش، وممثلين سوريين ولبنانيين آخرون، وهو من إخراج المخرج التونسي شوقي الماجري.