إسرائيل تواصل ملاحقة منفذ عملية سلفيت

سلفيت - "القدس" دوت كوم - يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي ملاحقة الشاب منفّذ عملية سلفيت يوم الأحد الماضي، وأسفرت عن مقتل جندي وحاخام إسرائيليين، وإصابة جندي.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" على موقعها الإلكتروني أن ملاحقة منفذ الهجوم، الشاب عمر أبو ليلى (20 عامًا) لا تزال مستمرة.

كان الجيش الإسرائيلي أعلن أمس الاثنين إجراء مسح هندسي لمنزل منفذ الهجوم لدراسة إمكانية هدمه.

ويتهم الاحتلال الشاب أبو ليلي بتنفيذ هجومين متتابعين، بالطعن وإطلاق النار، أحدهما بمفترق أرئيل والآخر بمفترق "جيتاي أفيشار".