نتنياهو يقرر هدم منزل منفذ عملية سلفيت وبناء وحدات استيطانية في أرئيل

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- قرر رئيس الوزراء الإسرائيلي ووزير الجيش بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، هدم منزل منفذ عملية سلفيت التي أدت لمقتل جندي وحاخام وإصابة ثالث.

ولفت نتنياهو خلال زيارته لمكان العملية، أنه تقرر بناء 840 وحدة استيطانية في أرئيل كرد على العملية. قائلا "إن الإرهابيين لن يستطيعوا اقتلاعنا عن أرضنا بل العكس .. كلما ازدادت الاعتداءات ازدادت إسرائيل قوة ومنعة".

وأشار إلى أن تلك الوحدات السكنية كان قد أقرت قبل عامين دون تنفيذها.

وفي السياق كشفت مصادر عسكرية إسرائيلية، عن هوية منفذ العملية من سكان بلدة الزاوية غرب سلفيت.

وأشارت إلى أنه تم اعتقال والده ووالدته وشقيقه للتحقيق معهم. فيما أجرت قوات الاحتلال مسحا هندسيا لمنزل عائلته تمهيدا لإصدار قرار بهدمه.

فيما ادعت القناة 20 العبرية، أن الشاب ينتمي لحركة فتح، رغم أنه لم يكن لديه أي ماضٍ أمني.

فيما قال مصدر عسكري آخر أنه تم اعتقال شخص ساعده على التخفي.