محدث|مقتل جندي إسرائيلي وإصابة آخر ومستوطن قرب سلفيت

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- قتل جندي إسرائيلي، اليوم الأحد، جراء عملية إطلاق نار نفذها شاب عند مفترقين مجاورين لبعضهما البعض قرب مستوطنة أريئيل بين سلفيت وجنوب نابلس.

وبحسب وسائل إعلام عبرية رسمية، فإن الجندي قتل بعد دقائق من إصابته في هجوم مسلح نفذه فلسطيني.

كما أطلق النار على جندي آخر وحالته خطيرة، فيما أصيب مستوطن ثالث في الهجوم وحالته حرجة بعد إصابته برصاصة في المعدة.

ونشر الجيش الإسرائيلي تفاصيل العملية، وبين أن الشاب خرج من محل تجاري في محيط مفترق أريئيل وطعن جنديا ثم استولى على سلاحه، وأطلق نحو 15 طلقة نارية تجاه 3 سيارات بالمكان ما أدى لإصابة مستوطن، واستولى على إحدى السيارات، وتوجه بها إلى مفترق مجاور وأطلق النار ما أدى لإصابة جندي.

كما أطلق النار تجاه مستوطنة بركان القريبة، وترك السيارة بالقرب منها، وفر نحو قرية بروقين، حيث تتم محاصرتها حاليا إلى جانب قرى مجاورة، وتم استدعاء قوات كبيرة لملاحقة المنفذ.

ورجحت مصادر إعلامية أن هناك خلية مكونة من عدة أشخاص ساعدت المنفذ، فيما لم يؤكد الجيش ذلك.

وفتح الجيش بوابات المستوطنات القريبة بعد إغلاقها لساعات، كما قرر فتح طرق استيطانية قريبة من المنطقة.

e1d62a30-2ccc-4503-9256-d2b13f08bc52

32efdd12-01f4-4bd7-af59-373d29c52eaa.jpeg