اشتية يعلن استقالته من "بكدار" والجامعة الأمريكية

رام الله - "القدس" دوت كوم - أعلن رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة، محمد اشتية، أنه سيستقيل من منصبه كرئيس للمجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار (بكدار)، التزامًا بالقانون الأساسي الفلسطيني الذي ينص على عدم جمع رئيس الحكومة أو أي من وزرائه لأي وظيفة أخرى يتقاضى عنها راتبًا ماليًا.

ونشر اشتية عبر صفحته في فيسبوك، اليوم الخميس، أنه ملتزم بالمادة 80 من القانون الأساسي الفلسطيني التي تنص على عدم جواز جمع رئيس الحكومة أو أي من وزرائه بين منصبه وأي وظيفة أخرى يتقاضى عنها راتبًا أو مكافأة مالية.

وقال اشتية إن حكومته لديها العديد من التحديات السياسية والاقتصادية للانشغال بها، ولن تبدأ مشوارها بمخالفات قانونية تفقدها ثقة المواطن.

وكان اشتية أعلن استقالته من رئاسة مجلس أمناء الجامعة العربية الأمريكية، التي شغلها على مدار السنوات الماضية، رغم كونه عملًا تطوعيًا لا يتقاضى عنه أي أجر، كما قال.