شكر وتقدير من رئيس وأعضاء غرفة تجارة وصناعة القدس

من لا يشكر الناس لا يشكر الله يتقدم رئيس وأعضاء الغرفة التجارية الصناعية الفلسطينية بالقدس والذين انتخبوا بعد غياب طويل وقسري للحياة الديمقراطية بالشكر والتقدير والعرفان للأخوة فرسان القدس وجنودها الذين واصلوا الليل بالنهار وكانوا كخلية النحل في حال انعقاد دائم لضمان الإبحار بسفينة الغرفة وارسائها على شاطئ الأمان المقدسي لمواصلة التحدي والانطلاق بطاقة جديدة في سبيل تمكين التاجر المقدسي خصوصا في ظل هذه الظروف العصيبة التي تعصف بقضيتنا بشكل عام وبعاصمتنا الأبدية بشكل خاص. ونخص بالشكر عطوفة المحافظ الأخ عدنان غيث وأمين سر حركة فتح الأخ شادي مطور ورئيس وحدة القدس في ديوان الرئاسة الأخ معتصم تيم وخلفهم خيرة شباب القدس وشاباتها وشيبها حيث مثل هذا التكاتف ثالوث حماية للقدس واهلها واستحقاقاتهم رغما عن الاحتلال وبطشه. ونحن اذ نشكر كل من ساهم ببلورة نواة للعطاء بأطهر وأقدس بقاع الأرض فإننا نعاهدهم ونعاهد كل مقدسي حر أن لا تحيد بوصلتنا عن القدس وأن نعمل بكل انتماء، داعين الى مزيد من التكاتف والتكامل بين جميع اطياف الشارع المقدسي لنشكل حلقات عمل مشترك في وجه مخططات التهويد والأسرله، فالتاريخ لن يرحم كل من يتقاعس خصوصا في هذه المرحلة المفصلية. معا نحو اعادة الاعتبار للتاجر المقدسي الثابت برغم الجراح...معا لنحقق الممكن من رحم المستحيل.

اخوانكم رئيس وأعضاء غرفة تجارة وصناعة القدس.